الفنان ”أونيشي إساؤ“ وفن الطلاء بورنيش اللّك (صور)
البراعة في الوصول لأعلى درجات الجمال في الزحرفة بطلاء ورنيش اللّك

أوهاشي هيروشي [نبذة عن الكاتب]

[06/06/2016] اقرأ أيضاًENGLISH | 日本語 | 简体字 | 繁體字 | FRANÇAIS | ESPAÑOL | Русский |
يعتبر الفنان ”أونيشي إساؤ“ ثروة وطنية في صناعة المشغولات والأواني المطلية بطلاء اللكّ. الدقة والمواظبة في تلميع وتصقيل أسطح المطليات مرارا وتكرارا هو ما يبرز ويظهر الجمال الفائق والرونق الخاص الكامن في طلاء ورنيش اللكّ.

大西勲
أونيشي إساؤ
ولد عام ١٩٤٤ بمحافظة فوكوؤكا. بعد تكملته لمرحلة التعليم الإعدادي، اشتغل كنجّار وميكانيكي سيارات وكهربائي وبغيرها من الحرف. وفي عام ١٩٧٤ في الثلاثين من عمره، أصبح تلميذا للفنان ”أكاغي يوسايه“، أحد الكنوز الوطنية البشرية الحية في فن طلاء ورنيش اللّك بتقنية ”كيوشيتسو“. وفي عام ٢٠٠٢، تم تسجيل أونيشي في القائمة وأصبح واحدا من الكنوز الوطنية البشرية الحية.

اليابان، بلد فن الطلاء بورنيش اللّك

تُقدر وتُقيم أعمال الخزف الياباني المطلية بورنيش اللكّ (اللك اليابانى الأسود) حول العالم. فلقد اكتسبت سمعتها كأشهر الفنون الصناعية في الشرق وتميزت عن مثيلتها في الدول الأخرى. وكما يعرف الخزف من السيراميك بـ”china“ فإن الخزف المطلي بورنيش اللّك يعرف كذلك بـ ”japan“.

ويمتلك طلاء ورنيش اللّك خصائص متفوقة للغاية. حيث أن له قدرة التصاق عالية ويتفوق في خاصيتي مقاومة الماء ومقاومة الحرارة، كما يقال كذلك إنه لا يوجد من بين الطلاءات الكيميائية الحديثة ما يضاهي قوة وخصائص طلاء ورنيش اللّك. بالإضافة إلى أن الأسطح المطلية بورنيش اللكّ تطلق لمعانا وبريقا تخرج هذا الشعور الخاص بدفء الألوان.

شخص واحد فقط هو من يقوم بالعمل من الألف إلى الياء

تم تسجيل الفنان ”أونيشي إساؤ“ في قائمة الكنوز الوطنية البشرية الحية (*١) كأحد مبدعي فن الطلاء بورنيش اللّك عام ٢٠٠٢. ولقد نال أونيشي هذا التقييم في أحد تقنيات الطلاء بورنيش اللكّ، وهي تقنية ”كيوشيتسو“ أو ”فن طلاء ورنيش اللّك البسيط“.

فهناك عدة تقنيات في زخرفة أعمال الطلاء بورنيش اللّك منها: تقنية ”ماكي إي“ وهي زخرفة ورنيش اللّك ببودرة الذهب، تقنية ”رادين“ وهي التطعيم بالصدف على الطلاء، وتقنية ”كينْما“ وهي تقنية استخدام قاعدة منسوجة بالخيزران وطلاءها بالكامل بطبقة من ورنيش اللّك أولية ثم النقش فوقها وزخرفتها بألوان اللّك، وتقنية ”تشينكين“ وهي زخرفة الأسطح المطلية بالحزوز والشقوق وتطعيمها بعد ذلك برقاقات الذهب. أما تقنية ”كيوشيتسو“ أو ”فن طلاء ورنيش اللّك البسيط“ التي يبرع فيها أونيشي، فهي باستخدام طلاء ورنيش اللّك فقط لا غير.

وبشكل عام، يكون إنجاز أشغال الطلاء بورنيش اللّك عن طريق تقسيم الأدوار بين الحرفيين كلٍ في تخصص، ولكن في حالة الفنان أونيشي، فنجد العظمة في أنه يقوم بكل خطوات العمل بنفسه بدايةً من صنع وتحضير الخامات وحتى الانتهاء من الزخرفة بالطلاء. كما يبرع أونيشي بالأخص في المصنوعات باستخدام الرقائق الخشبية الحلزونية وتسمى ”ماغيوا“ وهي حرفة صناعتها معقدة ولا يوجد من يستطيع منافسته فيها.

”إنني لست سوى حرفي بسيط… “

يقول أونيشي ”أقوم بالتلميع وتصقيل الطلاء جيدا في كل مرحلة، وبتكرار هذه العملية أقوم باستخراج وأظهار الجمال الكامن لطلاء ورنيش اللّك“.

”إنني أخرق بشكل كبير، لذا أذكّر نفسي دائما أنني يجب أن أقوم بالعمل مرارا بحرص وانتباه. وطريقتي في الطلاء بورنيش اللّك فقط دون كماليات أو إضافة الزخارف بالخامات الأخرى لا تتطلب مني سوى القيام بعملي بكل صدق. فأنا لا أرى نفسي فنانا كما يراني الناس من حولي بعدما اعتمدت ككنوز وطنية. إنني لست سوى حرفي طلاءات. حقيقةً، أنا أرى نفسي حرفي بسيط وصادق جدا إلى درجة الحماقة لأني لا أسعى إلى مزيد من الفعالية أو المكاسب…“

المصور: أوهاشي هيروشي

(المقالة الأصلية باللغة اليابانية)

(*١) ^ الكنوز الوطنية البشرية الحية: التسمية الرسمية هي ”صاحب ملكية ثقافية معنوية هامة“. وهي عبارة عن قائمة تعتمدها هيئة الثقافة وتسجل بها الأشخاص الأحياء الذين يتقنون مهارة أو تقنية هامة غير مادية تكون لها قيمة ثقافية عالية سواء فنية أو تاريخية في مجال الفنون الترفيهية أو الفنون الصناعية.

كلمات مفتاحية:
  • [06/06/2016]

مصور فوتوغرافي. معروف بشغفه المستمر لتصوير الحرف اليدوية والأطعمة التقليدية التي تصنع في مناطق مختلفة من اليابان. من مجموعاته: 1972 seishun gunkanjima (شباب عام ١٩٧٢: جزيرة الأسطول الحربي) و Koke no uchū (فضاء من الطحالب). www.hiroshiohashi.com

مقالات ذات صلة