ملابس مميزة لعمال البناء في اليابان (صور)

ماتسودا تاداؤ [نبذة عن الكاتب]

[27/05/2017] اقرأ أيضاًENGLISH | 日本語 | FRANÇAIS | ESPAÑOL | Русский |
يرتدي الرجال الذين يعملون في مواقع البناء اليابانية ملابسًا للعمل فريدة من نوعها. ويعتبر سروال النيكّابوكّا الفضفاض والمتسخ أحد رموز عُمال البناء. وتظهر الصور التي تم التقاطها للعُمال أثناء العمل اهتماماتهم وشخصياتهم القوية.

”أثناء العيش في المدن والتحديق بناطحات السحاب، يتهيأ لنا أنه تم بناؤها بقوة الآلات فقط. ولكن في الواقع، لا يمكن بناء تلك الأبنية من دون الاستعانة بقوة البشر. لذلك، كنت منذ زمن بعيد أحترم عُمال البناء الذين يقومون بتشييد الأبنية والمساكن من لا شيء، وأردت أن ألتقط لهم صوراً يوماً ما“.

هكذا يقول المصور السيد ماتسودا تاداؤ المبدع في التقاط صور الأشخاص. وقام بتحقيق أمنيته التي راودته لسنوات طويلة في عام ٢٠١٤. حيث قام أحد معارفه والذي يعمل كمدير لأحد المطاعم بتعريفه على زبائن يعملون في شركات البناء، وبعد ذلك قام بالبحث عن أشخاص ليكونوا نماذج لصوره من بين العُمال، وبدأ بالتقاط الكثير من الصور.

عُمال طلاء شاركوا في التصوير

سروال النيكّابوكّا الياباني الذي تطور بشكل فريد

ويقول السيد ماتسودا: ”يختصر العمال الاسم ويُسمونه ”نيكّا“، أو ”شيتشيبو (ثلاثة أرباع)“ لأن السروال الذي يغطي ثلاثة أرباع الساق كان منتشرًا في الأصل“.

ومن الأفضل أن يكون السروال فضفاضًا؛ لأن العمال يقفون ويقرفصون بشكل مستمر في مواقع البناء. ولأن مواد وأدوات البناء تكون موضوعة في أماكن ضيقة، فإن السروال المفتوح من الأسفل قد يعلق في تلك الأماكن مما يؤدي إلى سقوط الأدوات أو العُمال. لذلك، يعتبر سروال النيكّابوكّا مناسبًا. وخصوصًا لعمال البناء الذين يعملون في ارتفاعات شاهقة ويقومون برفع أرجلهم عاليًا ويقرفصون بشكل متكرر. لذلك ظهر السروال ذي العرض الواسع جدًا والذي يغطي القدم حتى الكاحل وليس فقط ثلاثة أرباعها من أجل إعطاء حرية الحركة للعامل.

يقول السيد ماتسودا: ”إن العمال الذين يعملون في ارتفاعات شاهقة يقولون إن السروال الفضفاض يجعلهم ينتبهون فورًا إلى الرياح عند هبوبها والتي تعتبر أكبر عدو لهم، ويعرفون اتجاهها. وأيضًا، هناك رأي يقول إن الجزء الفضفاض يعمل كبديل لحاسة اللمس عند وجود نتوءات خطرة في أماكن الوقوف الضيقة، وبالتالي من الممكن تجنب الخطر. وسمعت أيضًا مقولة صبيانية تقول إن السروال الفضفاض يصبح كجلد السنجاب الطائر عند تلقيه للرياح؛ وبالتالي يخفف من الصدمة عند السقوط. ولكن أعتقد أن حب عُمال البناء للمهرجانات والرغبة بالظهور كثيرًا ولفت الانتباه، هي نيتهم الحقيقية لقيامهم بتوسيع وتطويل سراويلهم. (ضحكة)“.

يرتدي الكثير من عمال السقّالة الذين يصعدون كثيرًا إلى أماكن مرتفعة الجيكاتابي بالإضافة إلى النيكّا

الملابس الفضفاضة ذات شعبية لدى مقلدي الشخصيات المشهورة

وجود الكثير من العُمال الذين يحبون الجيكاتابي (حذاء كالخف) وليس الحذاء العادي هو أمر تتفرد به اليابان. ويعتبر الجيكاتابي حذاء خاص بالعمل ذي قاعدة مطاطية تحت القدم، ويوجد فيه شق بين إصبع الإبهام والأصابع الأخرى حيث يتفرع إلى جزأين، وبالتالي من الممكن القيام بالحركة به بشكل يشبه القيام بالإمساك بسطح الأرض.

ويقول السيد ماتسودا ”تنتشر في مواقع بناء شركات المقاولات الكبرى أحذية آمنة يوجد فيها صفائح حديدية في أطراف الأصابع. ولكن، يعتبر الإحساس بأسفل القدم أمرًا مهمًا بالنسبة لعُمال البناء الذين يعملون في أماكن مرتفعة، لذلك يبدو أنهم لا يستطيعون التخلي عن الجيكاتابي“.

ومؤخرًا، يزداد عدد الأشخاص الذين يقومون بشراء النيكّابوكّا والجيكاتابي من غير العمال أيضًا. وممثلي أولئك الأشخاص هم محبو الكوسبلاي. ويناسب النيكّابوكّا ذي الشكل المتموج الكوسبلاي، بينما يعتبر الجيكاتابي شيئا لا يمكن الاستغناء عنه للكوسبلاي بزي النينجا. وحتى في خارج اليابان فهناك شعبية للأشياء المستخدمة في كوسبلاي النينجا، ومن الممكن شراؤها بسهولة من المتاجر الإلكترونية، وهناك ازدياد في مبيعات الجيكاتابي. ويوجد أشخاص يقولون إنهم قاموا بشرائها للقيام بالكوسبلاي في البداية، ولكنهم أعجبوا بسهولة استخدامها، وأصبحوا يستخدمونها بشكل معتاد.

عامل سقّالة، ٢٥ سنة. انسجام تام بين الجيكاتابي والنيكّا.

إضافة الحرف K الخاص بالكلمة اليابانية ”Kakkoii (رائع)“ إلى 5K الخاصة بمواقع البناء

يقول السيد ماتسودا ”إن الصفات الشخصية للعُمال الذين يرتدون الملابس الفضفاضة التي تجمع بين الوظائف العالية والتأثير عند النظر إليها تفيض منها. لذلك، قمت وبجرأة باستخدام طريقة تصوير جميع العمال بنفس الحالة أمام خلفية سوداء. لأنني أردت ممن يشاهد الصور أن يشعر بالاهتمامات والصفات الشخصية لكل عامل من العُمال والتي تتولد من الفروق الطفيفة بينهم“.

وحتى لا يصبح تصوير السيد ماتسودا كأنه تصوير كتالوج للملابس الفضفاضة، قام بالتقاط الصور في مواقع البناء وليس في أستوديو التصوير. ومن أجل التقاط صور للمناظر الحقيقية للعمال المتسخين بالعرق والغبار أثناء العمل، قام بتجهيز مكان التصوير بشكل بسيط في الأماكن الفارغة أو في مواقف السيارات. وأيضًا، اختار فصل الصيف الذي يتصبب فيه العرق من العمال بالتحديد كفترة للتصوير. وطلب من العمال أن يحملوا في أيديهم الأدوات التي يستخدمونها عادة في العمل، وبالتالي أظهر مميزات كل شخص من الأشخاص بشكل أكبر.

يقول السيد ماسودا ”إن أحد عمال البناء يقول وهو يشعر بالفرح: ”يقال إن عامل البناء يتميز بخمس أحرف K هي الأحرف الأولى من الكلمات اليابانية ”Kiken (خطر)“، ”Kitanai (متسخ)“، ”Kitsui (شاق)“، ”Kurai (مظلم)“، ”Kusai (كريه الرائحة)“، ولكن صور السيد ماتسودا أضافت الحرف K الخاص بكلمة ”Kakkoii (والتي تعني رائع)““، وحتى أستطيع أن أنقل روعة العمال بشكل أكبر، أريد أن أستمر بالتقاط صورهم في المستقبل أيضًا“.

(نشر النص الأصلي باللغة اليابانية في ١ مايو/ آيار ٢٠١٧. تصوير: ماتسودا تاداؤ. المقابلة والنص: قسم التحرير في نيبّون دوت كوم.)

كلمات مفتاحية:
  • [27/05/2017]

ولد في طوكيو، وبعد خبرته في العمل كمساعد مصور، بدأ العمل في عام ١٩٩٢ كمصور، وفي عام ١٩٩٧ أسس مكتبه الخاص. يقوم بنشاطات التصوير التي تركز على صور الأشخاص كعروض الأزياء، وعروض عارضات الأجساد، والأعمال الموسيقية، والأعمال الوثائقية وغيرها. وفي السنوات الأخيرة أقام العديد من معارض الصور كسلسلة معارض ”mono-chrome“ بالتعاون مع الممثلات. حصل على جائزتين في نفس الوقت وفي فئتين مختلفتين من الجوائز الدولية للتصوير الفوتوغرافي لعام ٢٠١٤ (International Photography Awards 2014) عن سلسلة ”شوكونين شاشين (صور العُمال)“.

مقالات ذات صلة