في العمق إعادة تشكيل مكان العمل في اليابان: هل يمكن إصلاح نمط العمل الناجح؟
هل تتمكن اليابان من إصلاح طريقة العمل قبل فوات الأوان؟
التوازن بين الحياة والعمل

كومورو يوشيئي [نبذة عن الكاتب]

[17/06/2017] اقرأ أيضاًENGLISH | 日本語 | ESPAÑOL | Русский |

لقد تغيرت اليابان بشكل جذري منذ عصر النمو الاقتصادي السريع، ولكن الشركات اليابانية لا تزال متشبثة بثقافة قديمة بالية في مكان العمل حيث يعمل الموظفون الأساسيون، الغالبية الساحقة منهم من الرجال، لساعات طويلة شاقة وترك مسؤوليات العائلة وشؤونها لزوجاتهم. المستشارة التجارية كومورو يوشيئي تناقش الحوافز والدعم الحكومي لتعزيز التوازن بين العمل والحياة التي تتناسب مع المجتمع الياباني الذي يعاني انخفاض عدد المواليد من ناحية والشيخوخة السريعة من ناحية أخرى.

يتغير تقييم الموظفين من خلال ”وضع حد أعلى للعمل الإضافي“

إن ما يجب أن نلفت الانتباه إليه بالدرجة الأولى في خطة تنفيذ ”قرارات مجلس تحقيق إصلاح طريقة العمل“ الحكومية والتي تم نشرها في شهر مارس / آذار من عام ٢٠١٧، هو الاتفاق بين الحكومة ونقابة العمال والشركات على وضع حد أعلى لساعات العمل، مع فرض عقوبة على المخالفين. وبالمقارنة مع الدول الأخرى، فإن ”الموافقة على العمل الإضافي لمدة ١٠٠ ساعة شهريا“ ربما يعتبر أمر لا يمكن القبول به على الرغم من أنه حالة خاصة. ولكن قد تتغير معايير تقييم موظفي الشركات في المستقبل بعد وضع حد أعلى لساعات العمل الإضافي ولأول مرة في اليابان. وكخطوة أولى، آمل أن يتغير تماما المناخ الاجتماعي والجو في داخل الشركات والذي كان يعتبر العمل لساعات طويلة أمرا بديهيا حتى الآن.

وفي الوقت الحالي فإن ”الإنتاجية لكل فترة“ والتي يتم قياسها بكمية العمل التي تم إنجازها عند القيام بإقفال الحسابات في نهاية الشهر أو في نهاية السنة، هي معيار التقييم في الشركات اليابانية. وفي الدول الأخرى التي تضع حدا أعلى لساعات العمل، فإنه يتم الأخذ بعين الاعتبار ”الإنتاجية لكل ساعة“ بالطبع. وإذا أخذنا كلمة واحدة ألا وهي ”مبدأ النتائج“، فإن معناها يصبح مختلفا تماما بين اليابان والدول الأخرى. ففي اليابان التي تأخذ بعين الاعتبار ”الإنتاجية لكل فترة“، تم اعتبار الموظفين الذين يقومون بالعمل الإضافي لساعات طويلة ويراكمون كمية العمل من خلال ”تحدي القدرة البدنية“ كنزا ثمينا.

وبعد أن تم وضع حد أقصى لساعات العمل الإضافي، كيف سيقوم مدراء كل شركة من الشركات بتقييم الموظفين في المستقبل؟ فإذا أصبح الموظف الذي يقوم بإنجاز العمل بوقت قصير، ويعود إلى المنزل، ثم يأتي إلى الشركة في صباح اليوم التالي في الوقت المحدد ”موظفا جيدا“، فإنه من الممكن أن يتم تقييم الموظفات في الشركة ولأول مرة بفضل ذلك.

وركزت وسائل الإعلام المحلية على ”العمل الإضافي لمدة  ١٠٠ ساعة شهريا“ فقط، ولكن في أماكن العمل التي لا يوجد فيها اتفاقية بين العمال والإدارة، فإن عدد ساعات العمل الإضافي هو بحدود ٤٥ ساعة في الشهر بشكل أساسي، وحتى لو كان هناك اتفاقية بين العمال والإدارة فإنه في الشهر التالي للشهر الذي يتم العمل فيه ١٠٠ ساعة إضافية، يتم تحديد عدد ساعات العمل الإضافي بحدود ٦٠ ساعة. وما يجب أن نلفت الانتباه إليه هو القيام أخيرا بوضع حد أقصى لساعات العمل الإضافي ولأول مرة بعد ٧٠ عاما من انتهاء الحرب العالمية الثانية.

  • [17/06/2017]

مديرة شركة ”وورك لايف بالانس“ المساهمة. وُلدت في طوكيو في عام ١٩٧٥. بعد التخرج من جامعة اليابان للبنات، عملت في شركة شيسيدو لمواد التجميل. فازت بمسابقة نموذج العمل في داخل الشركة، وأطلقت مشروعا جديدا لمساعدة العاملات بالعودة إلى العمل بعد انتهاء فترة الأمومة. أسست شركة وورك لايف بالانس عام ۲۰۰٦، وتقوم بتقديم الاستشارات لتحسين نتائج الشركة والتقليل من العمل الإضافي من خلال زيادة الإنتاجية. تشغل منصب عضوة في ”لجنة مجلس الأطفال وتربيتهم“ التابعة لمكتب رئاسة الوزراء، وعضوة في ”لجنة مجلس البنية الصناعية“ التابعة لوزارة الاقتصاد والتجارة والصناعة، وعضوة في ”لجنة قسم الرواتب التقاعدية في مجلس الأمن الاجتماعي“ التابعة لوزارة الصحة والعمل والشؤون الاجتماعية، وغيرها من اللجان. من مؤلفاتها ”ثورة ساعات العمل“، نشر دار ماينيتشي شيمبون، عام ٢٠١٦، وغيرها.

مقالات ذات صلة
مقالات أخرى في هذا الموضوع
  • الأجر المتساوي للعمل المتساوي: تساؤلات حول ”استعدادات“ العمال والإدارة حتى موعد التنفيذتحسين معاملة الموظفين غير الثابتين كدفع الأجر المتساوي للعمل المتساوي والذي أصبح أحد الأهداف الرئيسية لخطة تنفيذ ”إصلاح طريقة العمل“، مع القيام بتقييد العمل لساعات طويلة. يشير الكاتب فيما يتعلق بالخطوط العريضة التي تم الإعلان عنها في شهر مارس / آذار من عام ٢٠١٧ إلى أنه ”إذا كان هناك تفكير جدي بحل المشكلة فإنه يرتبط بتغيير نظام أجور الموظفين الثابتين، وبالتالي نظام التوظيف الياباني“، ومن أجل تحقيق ذلك التغيير ”يجب إدراك أن هناك عقبات لا يمكن التغلب عليها بسهولة“.

المقالات الأكثر تصفحا

في العمق جميع المقالات

فيديوهات مختارة

バナーエリア2
  • مدونات محرري nippon.com
  • اليابان في خبر
  • اليابان في سطور
  • http://www.shorouknet.com/
  • 了解(日本語ーアラビア語辞典)