وجهات نظر الأماكن المقدسة في اليابان
لماذا يفتتن الأجانب بمعبد ”فوشيمي إيناري تايشا“ ؟
[16/02/2015] اقرأ أيضاًENGLISH | 日本語 | 简体字 | 繁體字 | FRANÇAIS | ESPAÑOL | Русский |

من المواقع الأكثر شعبية لدى السياح الأجانب، معبد فوشيمي إيناري تايشا في كيوتو يتربع على قائمة الأماكن المقدسة اليابانية بجدارة في أكبر موقع للسفر والسياحة في العالم Trip Advisor (الولايات المتحدة الأمريكية) لعام ٢٠١٤.

سياح أجانب يتمشون داخل الممر المصطف بألف بوابة ”توري“ بلون أحمر ناصع مائل إلى الصفرة

 

المدخل ذو الألف بوابة ”سين بون توري“

 

هناك مدخلان ولكنهما يلتقيان ويؤديان إلى نفس الممر المؤدي إلى حرم المعبد

 

لوحات خشبية لنذر الشكر ”ئيما“ على شكل الثعلب المصوَّرة

 

المقصورة الرئيسية

 

الممر المؤدي إلى قمة جبل إيناري المقدس

 

الثعلب (خادم الإله) والبوابة البرجية ذات طابقين ”رومون“

 

يقال إن هناك أكثر من ١٠٠٠٠ بوابة ”توري“ في هذا المعبد

 

منظر سين بون توري من جانبها

 

تمثال للثعلب خادم الإله

 

المدخل ذو الألف بوابة

سر الجاذبية في اللون لألف بوابة ”سين بون توري“

لا شك أن سر جاذبية معبد ”فوشيمي إيناري تايشا“ عند السياح الأجانب، هو منظر اصطفاف ألف بوابة ”توري“ بلون أحمر ناصع مائل إلى الصفرة المميز وهو منظر ياباني حقيقي. كما أن عدم وجود رسوم دخول كبقية الأضرحة والمزارات والمعابد الأخرى في كيوتو ربما كان عاملا كبيرا أيضا في شعبيته. بالإضافة إلى ذلك، فمعبد فوشيمي إناري يشرف على جبل ”إيناري“ حيث يستطيع الأجانب الذين يفضلون التمشية التجول داخل الجبل.

دعوني أولا أن أعطيكم خلفية عن هذا المعبد، فوشيمي إناري تايشا يقع في حي فوشيمي في كيوتو. ويعتقد أنه قد تم تأسيسه في الفترة ما بين (عام ٧٠٨ -٧١٥). وتقع المقصورة الرئيسية عند سفح الجبل، وتعتبر المنطقة بأكملها حرما مقدسا، كما يعتبر المعبد الرئيسي لحوالي ٣٠٠٠٠ معبد إيناري متفرع في جميع أنحاء اليابان. عند النزول بمحطة إيناري التي يفصلها محطتين فقط عن محطة كيوتو وتستغرق ٥ دقائق، ترى أمامك على الفور الطريق المؤدي للمعبد.

وتبلغ مساحة المعبد الكلية حوالي ٨٧٠٠٠٠ متر مربع، ويحتل المركز الأول بعدد الزائرين في رأس السنة في منطقة كانساي والذي يبلغ ٢.٧ مليون زائر. كما يحتل المركز الرابع أو الخامس من حيث عدد الزائرين في اليابان ككل.

أعلى ثمن للبوابة المقدمة كقربان ١.٣ مليون ين ياباني

ومما يؤسر قلب السياح الأجانب ”المدخل ذو الألف بوابة“ بكيانها ولونها الأحمر الناصع المائل إلى الصفرة والمأخوذ عن الديانة التاوية التي أتت من الصين، مما يمثل تغايراً رائعاً مع لون الخضرة الطبيعية حول المعبد. ويقال إن هذا اللون له قوة في إبطال السحر، ويدخل الزئبق في تحضير هذه المادة والتي تستخدم كمادة حافظة للخشب من التعفن منذ القدم.

ويقال إن هناك أكثر من ١٠٠٠٠ بوابة ”توريي“ في معبد فوشيمي إناري تايشا يرجع أصلها إلى عادة انتشرت في عصر إيدو وهي أن كل من تحققت له أمنية كان يقدم بوابة للمعبد كقربان يعبر فيه عن شكره. يمكن لأي شخص تقديم قرابين والآن يتراوح ثمن أرخص بوابة من مقاس ٥ بـ ١٧٥٠٠٠ ين ياباني بينما يصل ثمن أغلى واحدة من مقاس ١٠ إلى ١٣٠٢٠٠٠ ين ياباني.

سحر الكانجي المكتوب على البوابات من الخلف

ووفقا لكلام أهل هذه المنطقة، فإن السياح الأجانب يلتقطون صورا للبوابة عندما تجد ”توري“ فورا. ومن الغريب في الأمر أن الأجانب يلتقطون صورا للبوابات من الخلف وليس من الأمام ويرجع السبب في ذلك أن الأجانب يفتتنون بمنظر كتابة اسم المتبرع والتاريخ بالكانجي.

حجر ”أوموكارو“

ومن أهم الأشياء المشهورة في المعبد حجر يسمى ”أوموكارو“ وهو حجر يقال إن كل شخص يريد أن تتحقق له أمنية يجب أن يستحضر في باله تلك الأمنية وهو يرفع الحجر فإذا أحس أن الحجر خفيف فستتحقق أمنيته.

وقد تربع معبد فوشيمي إيناري تايشا على المركز الأول بين الأماكن السياحية اليابانية في موقع أمريكي Trip Advisor في عام ٢٠١٤ يأتي بعده ”متحف هيروشيما التذكاري للسلام“، ثم جاء في المرتبة الثالثة ”معبد إيتسوكوشيما“ (محافظة هيروشيما) وحاز المعبد الذهبي كينكاكوجي (محافظة كيوتو) على المركز الرابع، ومعبد تودايجي (محافظة نارا) في المركز الخامس.

المدخل الثاني والبوابة البرجية ذات طابقين ”رومون“

عدسة : ناكانو هاروؤ
بقلم هارانو جيجي

  • [16/02/2015]
مقالات ذات صلة
مقالات أخرى في هذا الموضوع
  • استكمال أعمال ترميم وتنظيف تمثال بوذا الكبير في كاماكورايشكل المظهر المجدد مؤخرا لتمثال دايبوتسو ”بوذا الكبير“ في كاماكورا تجسيدا للتطلعات اليابانية نحو إعادة التجديد على مستوى البلاد وذلك في ذكرى مرور ٥ سنوات على زلزال شرق اليابان الكبير. فقد خضع التمثال الذي يعد أيقونة في اليابان مؤخرا لعمليات فحص وترميم صغيرة وتنظيف داخله وخارجه استمرت شهرين تقريبا من قبل المعهد القومي لأبحاث الممتلكات الثقافية، طوكيو. وقد تم عرضه مجددا للزوار في ١١ مارس/آذار بعد التأكد من خلوه من أي مشاكل وزيادة تألقه.
  • الجانب الروحي من الحج في شيكوكويشهد طريق الحج في جزيرة شيكوكو احتفالات بحلول الذكرى السنوية الـ ١٢٠٠ في عام ٢٠١٤. واليوم يسير الناس من جميع أنحاء اليابان وبقية العالم في دائرة المعابد الثمانية والثمانين التي تمتد داخل المحافظات الأربعة في الجزيرة. وتعالج هذه المقالة في التاريخ وسحر الطريق القديم.
  • الحج...على الطريقة اليابانية !تفتخر اليابان بمعبد ”إيشيتيجي“ الواقع في مدينة ”ماتسوياما“ في محافظة ”إهيمه“، كونه إحدى المعابد الـ ٨٨ المقدسة في جزيرة ”شيكوكو“ ولما يحتويه من عدد كبير من الممتلكات الثقافية. وقد اجتذب المتجر والمقهى الذي تم افتتاحه في مدخل المعبد على مقربة من المزار الكثير من الاهتمام، حيث يتم التعريف بالحج من خلال الثقافة الفرعية كـ ”المانجا - والأنيمي - والكوزبلاي“ ماذا يحدث خلال رحلة الحج، التي تحتفل بمرور ١٢٠٠ على بدايته؟

المقالات الأكثر تصفحا

وجهات نظر جميع المقالات

فيديوهات مختارة

الكلمات الأكثر وروداً

バナーエリア2
  • كلمة رئيس التحرير
  • مدونات محرري nippon.com
  • اليابان في سطور
  • http://www.shorouknet.com/
  • 了解(日本語ーアラビア語辞典)