وجهات نظر زيارة المجتمعات المحلية النائية في اليابان
جنة في جبال ناغانو
[27/08/2016] اقرأ أيضاًENGLISH | 日本語 | 简体字 | 繁體字 | FRANÇAIS | ESPAÑOL | Русский |

وسط قمم الجبال المرتفعة جنوب محافظة ناغانو، هنالك قرية صغيرة منعزلة في قمة أحد الجبال وتبدو كأنها معزولة عن العالم الخارجي. قام فريق من موقعنا بزيارة شيموغوري نو ساتو حيث تنمو المحاصيل بكثرة على منحدرات شديدة على ارتفاع ١٠٠٠ متر فوق سطح البحر، ويستمر القرويون بمراعاة طقوس الحصاد القديمة التي كانت بمثابة إلهام لفيلم ”المخطوفة“ لمخرج الأنيمى الشهيرميازاكي هاياو.

تبدو قرية شيموغوري نو ساتو الواقعة على ارتفاع ١٠٠٠ متر بمحافظة ناغانو معلقة في الهواء الروحاني في جبال الألب الجنوبية.

الوفرة في العزلة

على ارتفاع ١٠٠٠ متر فوق مستوى سطح البحر، تبدو قرية شيموغوري نو ساتو الصغيرة معلقة على قمة جبل في منطقة توياما-غو جنوب محافظة ناغانو وقد يتساءل المرء كيف يمكن لمجتمع أن يتطور في مثل هذا المكان الذي يصعب الوصول إليه؟ إلاّ أنّ الجواب يكمن في وفرة الموارد الأساسية الطبيعة كالشمس والماء: شيموغوري نو ساتو، حيث يقال إن الشمس تسطع في قدميك، وهي واحدة من المواقع القليلة في هذه المنطقة الجبلية التي تتمتع بيوم كامل من أشعة الشمس بفضل ساعات النهار الطويلة والتي توفر بدورها بيئة مثالية لزراعة البطاطا والحنطة السوداء وغيرها من الخضروات إلى جانب تدفق المياه الجبلية العذبة بوفرة عبر قنوات الإمداد في القرية. حيث يستخدمها السكان في كل شيء من غسل الخضروات المزروعة محليا إلى عملية تخمير الشاي من أوراق الشاي المزروعة محليا أيضاً.

متحدية للجاذبية بمرح، تحصد كوروميزاوا ميئكو (يمين) الشاي مؤكّدة بذلك على أنها سيدة مفعمٌة بالحياة عاشت معظم حياتها على جانب أحد الجبال.

فى العهود الغابرة، عندما لم يُبدِ أحدٌ اهتماماً للنقل إلى أقرب مدينة فقد كانت قرية شيموغوري نو ساتو تبدو وكأنها جنة على الأرض بالنسبة لسكان المنطقة. ففي الواقع، استقر الناس للمرة الأولى في هذا الموقع منذ آلاف السنين، كما يتضح ذلك من العثور على أدوات من العصر الحجري يعود تاريخها إلى عصر جومون.

في الوقت الحاضر، يمكن للمرء أن يفكر مرتين قبل اختيار ذلك المكان للعيش فيه. حيث تفتقر القرية إلى المحلات التجارية وليس هناك خدمة لحافلات نقل رُكاب منتظمة مما يتعين على الزائر إما المشي صعودا على المنحدرات الحادة أو ركوب سيارة أجرة من محطة للحافلات في بلدة كاميماتشي الصغيرة الواقعة عند سفح الجبل. و لعَّله ليس من المستغرب أن يستمر عدد سكان القرية في الانخفاض ففي السنوات الثماني الماضية وحدها انخفض عدد الأسر من ٥٣ إلى ٤٨ وعدد السكان من ١١٧ إلى ٩٣  وأصبحت المنازل خاوية وتم التخلي عنها. ويعتقد الكثيرون أن أيام القرية أصبحت معدودة.

نوع مختلف من الثراء

ولعل الأرض هنا بما تتميز به من منحدراتٍ حادة، لا تصلح لزراعة الأرز لعدة أجيال، كان المحصول الرئيسي هنا نوع من البطاطا الصغيرة تعرف باسم نيدو إيمو، التي تعني حرفيا ”البطاطا مرتين“.في معظم أنحاء اليابان، يتعين أن تزرع البطاطا بالتناوب مع غيرها من المنتجات لتزدهر بشكل كامل. لكن هنا، في بيئة تشبه بيئة البطاطا في جبال الأنديز، يمكن لهذه الدرنات الصغيرة أن تزرع وتحصد مرتين في نفس الحقل، مرة في أوائل الصيف ومرة ثانية في الخريف.

تقول كوروميزاوا ميئكو التي جاءت من قرية مجاورة للزواج هنا منذ عقود، ”إن البطاطا صغيرة ولكنها لذيذة وحلوة“ وتضيف، ”واحد من الأطباق المفضلة لدينا هي بطاطا دينغاكو. توضع ثلاثة أو أربعة قطع من البطاطا على سيخ للشوي على نار مفتوحة، وتغطى بصلصة نبتة بريلا محلية الصنع أو صلصة ميسو مع الجوز.“

وتقوم كارويزاوا بتحضير الميسو والتوفو من فول الصويا التي تحصد في فصل الخريف، وتطهو الفطائر الحلوة المصنوعة من دقيق الحنطة السوداء المحلية، وتقطف سيري (water dropwort) من الماء النقية التي تمر عبر القرية. حيث يجسد طبخها تقليداً حيَاً من المواد الغذائية ”من المزرعة إلى المائدة“ على نحوٍ لذيذ وصحيّ

دينغاكو المغطى بالميسو مصنوع من البطاطا المحلية هو من بين الأطعمة التي يمكن أن يتمتع بها الزائر في Hanbatei، المطعم الوحيد في المدينة. تم بناء المطعم في موقع المدرسة الابتدائية في القرية بعد أن تم إغلاقها عام ١٩٨٦.

يمكن للزوار تذّوق هذه الأطباق المحلية في المطعم الوحيد في القرية، Hanbatei، حيث تتناوب نساء القرية الطبخ وخدمة الزبائن. وهنا تعمل كوروميزاوا أيضا.

على الرغم من أن كوروميزاوا تعمل بجد، فإن الحياة في قرية شيموغوري نو ساتو تُعتبر ”خالية من الهم“، لأنه ”حتى لو لم يكن لدينا الكثير من المال، هناك دائما الكثير لتناول الطعام. ولاستنشاق الهواء الذي نقي ونظيف مع كثير من أشعة الشمس وبالتالي فإنّ معظم المنتجات الزراعية تنمو بشكل جيد. لذا فلا أعتقد على الإطلاق أن الحياة هنا ليست عملية.“
وعادة ما يستخدم سكان شيموغوري نو ساتو الأرض بالإضافة إلى ”البطاطا مرتين“ لزراعة وحصاد الحنطة السوداء. من نهاية أغسطس/آب وحتى منتصف سبتمبر/أيلول، وهذا ما يتجلى في الحقول المنحدرة في القرية والتي هي مليئة بالزهور البيضاء من الحنطة السوداء. ولعل هذا المشهد هو الجمال الذي يستحضر عالما بعيدا عن الجنة الدنيوية.

طقوس أسطورية من الولادة الجديدة

في ديسمبر/كانون الأول، يشارك سكان المجتمعات المحلية في توياما-غو في احتفال ديني فريد يُدعى مهرجان شيموتسوكي. مرة واحدة في السنة، يسأل الناس آلهة اليابان للتجمع والاحتفال والاستجابة لصلواتهم. عند حلول الظلام حيث يتم غلي الماء في مرجل كالقربان. وبصحبة الشخصيات المقنعة، التي تعتبر تجسيد للآلهة، يرقص القرويون ويقفزون حول المرجل ويشربون الساكي، ويرافقهم صوت طبل التايكو والفلوت الياباني. ومع حلول الليل يصبح المهرجان صاخبا مع انضمام القرويين والسياح و”الآلهة“ إلى الاحتفالات التي تستمر حتى الفجر. وقد استمر هذا المهرجان دون تغيير تقريبا منذ قرون

في مهرجان شيموتسوكي، يحتفل القرويون وغيرهم طوال الليل بصحبة شخصيات مقنعة تمثل آلهة وأرواح الأجداد. مع حلول الليل، تشارك المزيد والمزيد من ”الآلهة“ في الاحتفالات.

يمثل القناع العابس في المقدمة الـHassha، وهي روح أسلاف العائلة الأرستقراطية التي سكنت وادي توياما حتى توقف نسلها في وقت مبكر من فترة إيدو (١٦٠٣-١٨٦٨).

يُقام المهرجان في هذا الوقت من السنة عندما يكون النهار أقصر وعندما تكون قوى الطبيعة في فترة نوم، مهرجان شيموتسوكي هو حفل ولادة جديدة. فَمَع اقتراب نهاية العام، تغتسل الآلهة بالماء الساخن للترحيب بالعام الجديد حيث تصبح نقية وتولد من جديد. ويبدو أن هذا المهرجان قد ألهم ميازاكي هاياو لفيلم الرسوم المتحركة الشهير ”المخطوفة“.

ولعدة قرون حافظت شيموغوري نو ساتو على هذا التقليد وغيره من التقاليد. القرية المنعزلة عن المكان والزمان، هي واحدة من جواهر اليابان الخفية، التي تكافئ المسافر بروعة المناظر الطبيعية والطعم الأصلي للحياة الريفية.

الوصول:

من محطة ناغويا JR، اركب حافلة الطريق السريع لمحطة إيدا JR في محافظة ناغانو (تستغرق حوالي ساعتين). من محطة إيدا، اركب إحدى الحافلات المحلية على خط توياما-غو لكاميماتشي (حوالي ساعة). من محطة كاميماتشي للحافلات، استقل سيارة أجرة إلى شيموغوري نو ساتو (حوالي ١٥ دقيقة).

هاتف تينريو كانكو تاكسي: 2205-36-0260

المعلومات السياحية

مركز توياما-غو للسياحة
.Anbamai Bldg
Wada 548-1, Minamishinano
Iida-shi, Nagano Prefecture, 399-1311
هاتف: 1071-34-260-81+
(يفتح من الساعة العاشرة صباحا حتى الخامسة بعد الظهر، ٧ أيام/أسبوع)

مهرجان شيموتسوكي
يقام المهرجان في معبد Jūgosha Daimyōjin في شيموغوري نو ساتو في ١٣-١٤ ديسمبر/كانون الأول بين الساعة الواحدة بعد الظهر والخامسة صباحا. (أفضل وقت للمشاهدة من الساعة السابعة مساء).

مطعم Hanbatei
Shimoguri 1250-1, Kamimura
Iida-shi, Nagano Prefecture
الهاتف: 1005-36-0260

(المقالة الأصلية باللغة اليابانية بقلم كاتو كيوكو ونشرت بتاريخ ١٣ أبريل/نيسان، ٢٠١٦. الترجمة من الإنكليزية. الصور من كاتو تاكيمي.)

كلمات مفتاحية:
  • [27/08/2016]
مقالات ذات صلة

عرض كافة المواضيع

المقالات الأكثر تصفحا

وجهات نظر جميع المقالات

فيديوهات مختارة

الكلمات الأكثر وروداً

أحدث المواضيع

バナーエリア2
  • مدونات محرري nippon.com
  • اليابان في خبر
  • اليابان في سطور
  • http://www.shorouknet.com/
  • 了解(日本語ーアラビア語辞典)