وجهات نظر المانغا والأنيمي في اليابان اليوم
البداية من اليابان: لماذا وصل ”غوست إن ذا شيل“ للعالمية؟

هيكاوا ريوسوكيه [نبذة عن الكاتب]

[03/07/2017] اقرأ أيضاًENGLISH | 日本語 | 简体字 | 繁體字 | ESPAÑOL |

عاد العمل الأصلي كووكاكو كيدووتاي لمخرج الأنيمي الشهير أوشيي مامورو إلى الأضواء مرة أخرى، بإنتاج هوليوود نسخة فيلم من أفلام الحركة لفيلم الرسوم المتحركة الخاص به غوست إن ذا شيل لعام ١٩٩٥. يقوم باحث الأنيمي هيكاوا ريوسوكيه باكتشاف آثار الفيلم الفارق لـ أوشيي على أفلام الخيال العلمي في اليابان والخارج على حد سواء، بالإضافة إلى عالمية مواضيعه المثيرة.

يعد فيلم الحركة الأمريكي من نوعية الخيال العلمي غوست إن ذا شيل (شبح في القوقعة)، والذي تم إصداره في مارس/ آذار عام ٢٠١٧ في سوقه الأصلي ثم لاحقا بعد شهر في اليابان، مبنيا بشكل صريح على العلامة الفارقة قصة المانغا اليابانية كووكاكو كيدووتاي التي تم إصدار سلسلتها الأولى في عام ١٩٨٩ بواسطة الفنان المثير والمبتكر شيروو ماسامونيه. فيعتبر العديد من المؤثرات البصرية والتجهيزات الخاصة بنسخة هوليوود الجديدة تلك، تقديرا ليس فقط للعمل الأصلي لـ شيروو، ولكن كذلك لنسخة الرسوم المتحركة لعام ١٩٩٥ غوست إن ذا شيل/ كووكاكو كيدوتاي لمخرج الأنيمي الياباني الشهير أوشيي مامورو.

غوست إن ذا شيل، الذي تم إصداره في ربيع عام ٢٠١٧، من إخراج روبرت ساندرز وبطولة سكارليت جوهانسون في دور محققة الأمن العام التي تحول كامل جسدها لجسد سايبورغي (جسد مميكن بقدرات خارقة) باستثناء عقلها. (© .MMXVI Paramount Pictures and Storyteller Distribution Co جميع الحقوق محفوظة. الموزع في اليابان: تووا بيكتشرز)

حظي إصدار فيديو غوست إن ذا شيل لـ أوشيي بمتابعة عريضة بالخارج، حتى أنه تربع في المركز الأول بالتصنيف الأسبوعي لمجلة بيلبورد ماغازين لتصنيفات الفيديو بالسوق الأمريكي عام ١٩٩٦. وكذلك أثر هذا العمل بقوة على فيلم ذا ماتريكس الذي لاقى نجاحا عالميا عام ١٩٩٩ وترك بصمة لا يمكن محوها على العديد من أفلام الرسوم المتحركة اللاحقة والأعمال الرائعة ذات المؤثرات الخاصة باليابان والخارج على حد سواء.

من المؤكد أن جزء من شعبية الفيلم يرجع إلى جاذبية البطلة الأساسية كوساناغي موتوكو. ولكن أيضا وقع المعجبون أسرى المفاجآت البصرية للتقنيات المستقبلية المتناولة بالعمل – كخداع الضوء حراري الذي يسمح للشخصيات بالاختفاء في الخلفية – والحركات الديناميكية كقيام دبابة روبوتية متعددة الأرجل بإطلاق نيران مميتة على كوساناغي. ومن بعدها توالت الأفلام والحلقات التلفزيونية التي تدور في نفس أجواء غوست إن ذا شيل لـ شيروو، منها أيضا سلسلة إينوسينسو (البراءة) لـ أوشيي نفسه عام ٢٠٠٤. لكن بقي عمل أوشيي الأصلي في عام ١٩٩٥ متفردا يحتل منزلة خاصة به.

يعرف القليلون، على الرغم من ذلك، أن عذوبة وتفرد نظرة كل من المانغا والفيلم، ترجع في الكثير منها إلى الخلفية التاريخية للأحداث باليابان منذ أوائل سنوات فترة ما بعد الحرب وحتى منتصف التسعينات من القرن الماضي.

كوساناغي موتوكو، بطلة غوست إن ذا شيل عام ١٩٩٥ لـ أوشيي مامورو. (© شيروو ماسامونيه / كوودانشا، شركة بانداي فيجيوال، مانغا إنترتينمينت)

  • [03/07/2017]

باحث في الأنيمي والتوكوساتسو. ولد عام ١٩٥٨. يقوم بعمل تحليل شامل لثقافة المرئيات ونواحيها التقنية، مستفيدا من خبرته كمهندس تكنولوجيا المعلومات، مع التركيز على الأنيمي والتوكوساتسو. عضو بلجنة التحكيم لمهرجان فنون الميديا باليابان، قسم الرسوم المتحركة. من كتاباته، فيلومو توشيتيه نو غاندامو (تقييم غاندم كفيلم) وأعمال أخرى.

مقالات ذات صلة
مقالات أخرى في هذا الموضوع
  • كنز دفين لاكتشاف بدايات عالم الأنيمي الياباني!أحد المواقع الإلكترونية الجديدة من المركز القومي للسينما في المتحف الوطني للفن الحديث بطوكيو، يسمح للمشاهدين في جميع أنحاء العالم بمشاهدة باكورة أفلام الأنيمي اليابانية. نستعرض هنا قراءة لبعض من أبرز هذه الأعمال.
  • رؤية مختلفة لصناعة الأنيمـي اليـابـانيـةنظرة على صعود مخرج الأنيمي شينكاي ماكوتو بعد أن سجل آخر أعماله فيلم ”اسمك.“ أرقاماً قياسياً في شباك التذاكر سواء داخل اليابان أو في الخارج أيضاً. في هذا المقال نتطرق لرؤية شينكاي للأنيمي الياباني في المستقبل.
  • ما الذي يخبئه المستقبل لصناعة الأنيمي اليابانية؟بعد ثلاث سنوات على إعلان مخرج الأنيمي الشهير ميازاكي هاياو عن اعتزاله، استولى المخرجان مامورو هوسودا وماكوتو شينكاي على إرثه باعتبارهما مخرجا الأنيمي الأكثر تأثيرا في اليابان. وفي الجزء الأول من هذه السلسلة المكونة من جزئين، نسلط الضوء على الحياة المهنية المزدهرة لمامورو هوسودا.

المقالات الأكثر تصفحا

وجهات نظر جميع المقالات

فيديوهات مختارة

バナーエリア2
  • مدونات محرري nippon.com
  • اليابان في خبر
  • اليابان في سطور
  • http://www.shorouknet.com/
  • 了解(日本語ーアラビア語辞典)