وجهات نظر الطريق إلى طوكيو ٢٠٢۰
شاهد ”شيبويا“ قلب طوكيو النابض في ثوبها الجديد قريبا
[31/07/2017] اقرأ أيضاًENGLISH | 日本語 | 简体字 | 繁體字 | FRANÇAIS | ESPAÑOL | Русский |

تمر شيبويا بتحول كبير قبل الألعاب الأولمبية المقرر إقامتها في طوكيو عام ٢٠٢٠. سيقوم المشروع الضخم بإعادة تشكيل المنطقة حول محطة شيبويا لإعطائها إحساسا جديدا، المعروفة لدى الكثيرين كمركز ثقافي ومكان تقاطع شيبويا الشهير (شيبويا سكرامبل كروسينغ) وتمثال هاتشيكو.

إضافة مظهر جديد إلى شيبويا

يشتهر حي شيبويا المشتعل نشاطا بمدينة طوكيو بكونه مركز للموضة والثقافة الشعبية، جاذبا حشود من الزائرين من كافة أنحاء اليابان ومن الخارج. تخضع المنطقة المحيطة بمحطة شيبويا والمعروفة بتقاطع شيبويا الشهير (شيبويا سكرامبل كروسينغ) الحيوي والذي يكثر تصويره، إلى عملية تحول ضخمة قبل إقامة الألعاب الأولمبية والبارالمبية في عام ٢٠٢٠ مما سوف يعيد تشكيل مظهر وإحساس الناس بواحدة من أكثر مناطق المدينة الحيوية من الناحية الثقافية وكثرة الزائرين للتسوق.

التقاطع (شيبويا سكرامبل كروسينغ) خارج محطة شيبويا.

دخل المشروع طويل الأجل بالفعل حيز التنفيذ منذ بعض الوقت، وبمجرد الانتهاء منه سيمنح شيبويا خط أفق جديد من المباني الشاهقة وسيدعم أيضا بشكل كبير البنية التحتية للمنطقة. ومن المتوقع أن يتم الانتهاء من أغلب تلك التجديدات كحدث نادر يحدث مرة كل مئة عام، في موعدها للترحيب بتدفق السائحين والزائرين المتوقع وفودهم إلى طوكيو بمناسبة إقامة الألعاب الأولمبية والبارالمبية في صيف عام ٢٠٢٠.

يتوقع أن تشهد محطة شيبويا كمركز الركاب النابض التي تحوي تسعة خطوط قطار ومترو أنفاق تتقاطع بها، عملية تجديد واسعة ستجعل التنقل أسهل للمسافرين داخل المحطة مترامية الأطراف. وكأحد الخطوات الأولى، تم نقل خط توكيوو توويوكو من الدور الثاني إلى الدور الخامس تحت الأرض في عام ٢٠١٣، ليتصل الآن بخط طوكيو مترو فوكوتوشين.

قادت عملية النقل شركة توكيوو كوربوريشين مشغل خطوط القطارات وأحد فروعها توكيوو لاند كوربوريشين. لعبت الشركات الموجودة في شيبويا الدور الرئيسي في إعادة التطوير مشرفة على إجمالي سبع مشاريع للتغيير تهدف إلى تجديد منطقة المحطة إلى محور للأعمال والتسلية. كان التطور واضحا بالفعل في عام ٢٠١٢ عندما تم قص شريط افتتاح مبنى شيبويا هيكاريه ذو الـ ٤٣ طابق، كمبنى شاهق الارتفاع بالجانب الشرقي من المحطة يشمل منشآت متعددة الأغراض كمكاتب ومسرح متعدد الاستخدامات.

بجوار كل من مبنى شيبويا هيكاريه (أعلى اليسار) المغطى بالزجاج، وسيروليان تاور (بالوسط على اليمين) الذي تم الانتهاء منه عام ٢٠٠١ على قطعة الأرض الخاصة بالمقر الرئيسي لـ توكيوو كوربوريشين، سيتم في النهاية إضافة العديد من ناطحات السحاب الجديدة. (صورة مهداة من توكيوو كوربوريشين)

ما ستبدو عليه منطقة محطة شيبويا في عام ٢٠٢٧: ١.شيبويا هيكاريه، ٢. ناطحة سحاب محطة شيبويا، ٣. شيبويا ستريم، ٤. شقق ومكاتب مخرج ساكوراغاؤكا لمحطة شيبويا، ٥. سيروليان تاور، ٦. مبنى شاهق جديد في منطقة دوغينزاكا، ٧.شيبويا مارك سيتي، ٨. تقاطع شيبويا (شيبويا سكرامبل كروسينغ). (صورة مهداة من توكيوو كوربوريشين)

سيخلق إعادة التطوير ناطحة سحاب مركزية (بالوسط على اليسار)، ومباني تجارية منخفضة العلو (بالوسط على اليمين وأقصى اليمين)، وممرات مغطاة أعلى المحطة وميدان هاتشيكو. (صورة مهداة من توكيوو كوربوريشين)

تتولى أهم شركات معمارية يابانية مثل كينغو كوما وشركاه، ونيكّن سيكّي، وسانا عملية إعادة تطوير منطقة المحطة. وبالإضافة لعملية تجديد مبنى المحطة القديم، يتضمن المشروع ناطحة سحاب جديدة متعددة الأغراض في مركز المنطقة ملاصقة لمحطة شيبويا. سيمتد مبنى ناطحة السحاب ذو الـ٢٣٠ مترا والمتوقع الانتهاء منه في عام ٢٠١٩، إلى ٤٦ طابقا فوق مستوى سطح الأرض و ٧ طوابق تحته ليغطي الجانب الشرقي من المحطة مرتفعا فوق مبنى شيبويا هيكاريه المجاور بحوالي ٥٠ متر. وسوف ينضم إليها العديد من المباني التجارية منخفضة الارتفاع أعلاه لاحقا في الجانب الغربي من المحطة كجزء من المرحلة الثانية من البناء المخطط الانتهاء منها في عام ٢٠٢٧.

سيشغل قمة مبنى المحطة الشاهق الارتفاع، واحد من أكبر شرف المراقبة باليابان. على الأرجح سيكون فضاء هذا السطح المتسع على ارتفاع ٢٣٠ متر، مزارا سياحيا موفرا رؤية بانورامية لمدينة طوكيو، بما فيها تقاطع شيبويا (شيبويا سكرامبل كروسينغ) والأماكن المحيطة بمنطقة شيبويا، حديقة يويوغي وخط أفق شينجوكو إلى الشمال، روبونغي ومنطقة الأعمال المركزية إلى الشرق، وبالتأكيد جبل فوجي إلى الغرب في أيام الطقس الصحو.

سيعلو ناطحة سحاب محطة شيبويا، شرفة مراقبة متسعة. وستحتل المطاعم ومساحات المتاجر الطوابق السفلى من المبنى، بينما ستشغل المنشآت العامة لتنشيط الابتكار بين شركات المحتوى الإبداعي الطوابق الوسطى، وستخصص الطوابق العليا مكاتب الشركات الكبرى.

يمكن لزائري شرفة المراقبة في أيام الطقس الصحو، رؤية جبل فوجي بوضوح في الغرب.

سيطل الجانب الشمال غربي لشرفة المراقبة على تقاطع شيبويا (شيبويا سكرامبل كروسينغ) وأضواء منطقة دوغينزاكا من خلفه.

كلمات مفتاحية:
  • [31/07/2017]
مقالات ذات صلة

المقالات الأكثر تصفحا

وجهات نظر جميع المقالات

فيديوهات مختارة

أحدث المواضيع

バナーエリア2
  • مدونات محرري nippon.com
  • اليابان في خبر
  • اليابان في سطور
  • http://www.shorouknet.com/
  • 了解(日本語ーアラビア語辞典)