البحث عن جوهر الرواية: تاريخ قصير لأدب عصر ميجي

ريتشارد مدهيرست [نبذة عن الكاتب]

[01/08/2019]

 كان عصر ميجي فترة تجدد لكل من الشعر الياباني الخيالي والتقليدي. نقدم لمحة عامة عن العصر الأدبي وقائمة قصيرة من القراءات.

الانتقال إلى الواقعية

إن انفتاح اليابان القسري على التجارة مع الولايات المتحدة والقوى العالمية الأخرى في منتصف القرن التاسع عشر جلب تدفقًا ثابتًا من الأفكار من الخارج. وقبل فترة طويلة، بدأ الكتاب اليابانيون في التفكير في مفهوم الرواية الحديثة أو ترجمة أمثلة لذلك من قبل المؤلفين الأجانب. وأنتج عصر ميجي (1912-1868) في النهاية العديد من الأعمال التي تعتبر الآن من الكلاسيكيات ، لكن الأمر استغرق بعض الوقت لظهورها.

لم يكن الخيال بحد ذاته بالشيء الجديد على اليابان. ومع ذلك ، كانت الحركة الواسعة لعصر ميجي، نحو مزيد من الواقعية، على النحو الذي دعا إليه الناقد والمؤلف تسوبوتشي شويو ذي النفوذ والمؤثر، في كتابه شوسيتسو شينزوي (جوهر الرواية) والذي نشر في مجلدين من 1885 إلى 1886. ورفض تسوبوتشي على وجه الخصوص الإتجاه التعليمي الساعي إلى مكافأة الفضيلة ومعاقبة الشر (كانزين تشوئاكو) الذي أتخذ طابعًا تقليديًا للكتابات الخيالية لتلك الفترة.

كان التحول الرئيسي الثاني خلال هذه الفترة بعيدًا عن الأسلوب الأدبي الراسخ والمكشوف نحو شكل عامي من الكتابة أقرب إلى اللغة اليابانية المنطوقة. وبينما كانت هذه عملية طويلة، والتي يمكن أن تختلف من مؤلف لآخر وحتى بين الكتب التي كتبها نفس المؤلف، فقد أصبح الخيال العام صفة أساسية في أوائل القرن العشرين. وخلق هذا توقف لغوي واضح للاتجاه الأدبي الذي ساد في الفترة السابقة على ذلك.

رواد الكتابة في عصر ميجي

تأثر كل من موري أوغاي وناتسومي سوسيكي رواد الرواية في عصر ميجي في اليابان ، بالخارج. وأمضى أوغاي عدة سنوات كطبيب بالجيش في تعلم الطب بألمانيا. وألهمته التجربة في قصته التي ترجع لعام 1890 “مايهيمي “ أو (الفتاة الراقصة)، والتي تعد واحدة من أوائل الأعمال الخالدة لذلك العصر. ومضى أوغاي في الرواية للدمج بين عمله بالجيش وإبداعه الأدلي، ليكتب روايات مثل فيتا سيكسواليس وغان (الأوز البري)، كروايات خيالية مؤثرة في عصر تايشو (1926-1912).

تمثال قطة يعتلي مقر إقامة ناتسومي سوسيكي السابق في منطقة بونكيو، طوكيو (بيكستا)

أمضى ناتسومي سوسيكي عامين غير سعيدين في دراسة الأدب الإنكليزي في لندن، قبل أن يبدأ فترة نشاط متميزة. وكتب بين عمله الأنجح واغاهاي وا نيكو دي أرو (أنا قط) في عام 1905 وبين وفاته في 1916، كل الأعمال الكلاسيكية التي وضعته في مكانة أعظم روائي معاصر في اليابان، ومن بينها بوتشان، سانشيرو، وتايشو كوكورو. وأرست شعبية “أنا قط “ والمبيعات القوية لأعمال البدايات، لإنتاج استثنائي أكسبه وظيفة بدوام كامل لكتابة القصص بجريدة أساهي شيمبون.

ومن بين كتّاب القصص البارزين في عصر ميجي أيضًا، هيغوتشي إيتشيو ، الذي كتب العديد من القصص المثيرة للإعجاب قبل وفاته بمرض السل  في عام ، 1896 في سن 24 عامًا. وشيمازاكي توسون الذي يحظى بشهرة خاصة بفضل رواية هاكاي (الوصايا المكسورة)، التي عالجت التمييز ضد الأقلية البوراكومينية. في هذه الأثناء، بينما عارض إيزومي كيوكا الاتجاه نحو الواقعية، حيث نشر قصصًا رومانسية عن الخيال والقوى الخارقة.

وفي الشعر، بعث ماساؤوكا شيكي حياة جديدة في شعر الهايكو. وبدأ جهوده بهجوم قوي وحاد داعيًا إلى ثورة في الشكل، وبنهاية حياته المهنية القصيرة، أرسى سمعته كأحد شعراء الهايكو الرئيسيين في اليابان. وتحول الشكل التقليدي الرئيسي الآخر من تانكا إلى القراء المعاصرين من خلال انتاج كتّاب مثل إيشيكاوا تاكوبوكو، الذي كتب بأسلوب مباشر خال من أي تأثير، والنسوية الرائدة يوسانو أكيكو.

خمسة أعمال من عصر ميجي

”تاكيكورابي“، عام 1895، للكاتب هيغوتشي إيتشيو

تركز القصة التي يعني عنوانها حرفيًا ”مقارنة المرتفعات“، على مجموعة من الأطفال الذين يعيشون بالقرب من أماكن الترفيه في يوشيوارا، في طوكيو، وتقود خلفياتهم المختلفة إلى مصائر متباينة مع اقترابهم من سن المراهقة.

الترجمات: ”النمو“ إدوارد سايدنستيكر، في الأدب الياباني الحديث المختار: من عام 1868 إلى يومنا هذا ، تحرير دونالد كين، و”لعب الطفل “ في ظل أوراق الربيع: حياة هيغوتشي إيتشيو ، مع تسعة من أفضل قصصها لروبرت دانلي.

قصائد ، ماساؤوكا شيكي

أنتج شيكي، المعروف بالأساس بأشعار الهايكو، التي بعثت واقعية حية لهذا النوع من الشعر، العديد من تانكا الرائعة. والطريقة الأفضل للاستمتاع بأعماله باللغة الإنجليزية هو من خلال مختارات بيرتون واتسون.

ترجمة: قصائد مختارة بواسطة بيرتون واتسون.

ميداريغامي، عام 1901، يوسانو أكيكو

إن الإغراء الجنسي الصريح لهذه المجموعة المكونة من 399 تانكا، أزعج جمهور القراء اليابانين، الذين لم يكونوا معتدين مع هذا النوع من الشهوانية الصريحة من شاعرة. وأصبحت المجموعة لاحقًا تعتبر كأحد الكلاسيكيات، بعد أن رفضت في البداية.

ترجمة: فتاة ذات شعر متشابك بقلم جين ريتشولد وكوباياشي ماتشيكو.

واغاهاي وا نيكو دي أرو، عام 1905، ناتسومي سوسيكي

على الرغم من بدأ الرواية بمغامرات القطط الخفيفة من منظور شخصية العنوان، إلا أن رواية سوسيكي الأولى سرعان ما تحولت إلى السخرية من صاحب القط والمجتمع الثقافي في عصر ميجي. ويبطن جزء كبير من سخرية الكاتب من شخصيات القصة، إعجابًا غير صريح بالغرب.

ترجمة: أنا قطة بواسطة إيتو أيكو وغرايمي ويلسون.

غان، عام 1911، موري أوغاي

تلتقي عشيقة أحد المقرضين بطالب يدرس الطب وتتوق إليه لمساعدتها على الهروب من الحياة التي أجبرت عليها بسبب الفقر.

ترجمة: الأوز البري بواسطة أوتشيئاي كينغو وسانفورد جولدشتاين.

(النص الأصلي باللغة الإنكليزية. صورة العنوان من بيتر رابيت من فليكر)

  • [01/08/2019]

مترجم ومحرر في Nippon.com، حصل على درجة الماجستير في الشعر المعاصر من جامعة بريستول عام ٢٠٠٢. وفي نفس السنة جاء إلى اليابان ليعلم اللغة الإنكليزية في محافظة تشيبا لمدة ثلاث سنوات. كما عاش في كل من الصين وكوريا الجنوبية وعمل في مكتب المحافظة في محافظة توياما لمدة خمس سنوات قبل انتقاله إلى طوكيو للعمل كمترجم في عام ٢٠١٣. انضم إلى فريق Nippon.com عام ٢٠١٤.

مقالات ذات صلة
الأعمدة الأخرى

المقالات الأكثر تصفحا

مدونات المحررين جميع المقالات

فيديوهات مختارة

أحدث المواضيع

バナーエリア2
  • مدونات محرري nippon.com
  • اليابان في خبر
  • اليابان في سطور
  • http://www.shorouknet.com/
  • 了解(日本語ーアラビア語辞典)