المواضيع حقائق حول اليابان
التسلسل الزمني لجرائم جماعة أوم شينريكيو المتطرفة
إعدام العقل المدبر للهجوم بغاز السارين على مترو أنفاق طوكيو
[13/07/2018] اقرأ أيضاًENGLISH | 日本語 | ESPAÑOL | Русский |

في صباح 6 يوليو/ تموز تم تنفيذ حكم الإعدام في زعيم جماعة أوم شينريكيو المتطرفة أساهارا شوكو (واسمه الحقيفي ماتسوموتو تشيزوؤ)، وستة من أتباعه لدورهم في الجرائم والهجمات الإرهابية التي أودت بحياة عشرات الأبرياء في اليابان. في هذا الموضوع نقدم تسلسلًا زمنيًا للحوادث التي قامت بها تلك الجماعة الدينية المتطرفة.

لقد مر أكثر من عقدين من الزمن على هجمات غاز سارين التي قامت بها جماعة أوم شيريكيو الدينية المتطرفة على مترو الأنفاق في طوكيو في 20 مارس/ آذار 1995، مما أدى إلى مقتل 13 شخصًا وإصابة الآلاف من الأبرياء. وتزعم هذه الجماعة أساهارا شوكو (المولود في عام 1955 باسم واسمه الحقيقي ماتسوموتو تشيزوؤ)، والتي كانت تقف خلف الهجوم بغاز السارين، بالإضافة إلى هجوم آخر بغاز سام في محافظة ناغانو قبل ذلك بعام، والعديد من جرائم العنف الأخرى. وإجمالا، تم إدانة 190 عضوا من الجماعة وحكم عليهم بسبب أدوارهم في الأنشطة غير المشروعة للجماعة، حيث صدر 13 حكما بالإعدام بحق المدانين منهم.

في 6 يوليو/ تموز 2018، تم تنفيذ أول أحكام الإعدام، حيث تم إعدام زعيم الجماعة ماتسوموتو و6 آخرين تم إعدامهم بعد أن وقعت وزيرة العدل اليابانية كاميكاوا يوكو على الأوامر النهائية. وفيما يلي ننظر إلى الأحداث الكبرى في تاريخ جماعة أوم شينكيو وآثار هجماتها وحل الجماعة.

التسلسل الزمني لجماعة أوم شينريكيو

فبراير/ شباط 1984 ماتسوموتو تشيزوؤ (أساهارا شوكو) يقوم بتأسيس جماعة أوم شينسن نو كاي، والتي تغير اسمها بعد ذلك في يونيو/ حزيران 1987 إلى أوم شينريكيو.
نوفمبر/ تشرين الثاني 1889 أعضاء جماعة أوم شينريكيو يقومون بقتل المحامي ساكاموتو تسوتسومي وزوجته ساتوكو وابنهما تاتسوهيكو البالغ من العمر عام واحد في منزلهما في يوكوهاما. كان ساكاموتو، وهو متخصص في أنشطة مكافحة الشغب، منخرطا في حملة علاقات عامة ضد أوم شينريكيو قبل مقتله. لم يتم العثور على جثثهم حتى سبتمبر / أيلول 1995، بعد أن كشف أعضاء الجماعة الذين تم اعتقالهم في تلك السنة عن المواقع التي تم فيها التخلص من الجثث.
 خريف 1993 جماعة أوم شينريكيو تبدأ في بناء منشأة لإنتاج غاز الأعصاب أو السارين في مجمعها في قرية كاميكو إيشيكي، محافظة ياماناشي. لم تكتمل عملية بناء المرفق، ولكن الجماعة نجحت في صنع غاز السارين لاستخدامه في هجمات في وقت لاحق.
يونيو/ حزيران 1994 أعضاء أوم شينريكيو يطلقون غاز السارين في منطقة ماتسوموتو بمحافظة ناغانو، حيث عارض السكان بناء مكتب للجماعة هناك. وقد أسفر الهجوم عن مصرع 8 ومئات الجرحى.
فبراير/ شباط 1995 أعضاء جماعة أوم شيريكيو يختطفون كاريا كيوشي، وهو شقيق امرأة ثرية هربت من الجماعة، لإجباره على الكشف عن مكان وجودها. وقد قاموا بسجنه في مجمع كاميكو إيشيكي قبل قتله بجرعة زائدة من المخدرات والتخلص من جثته.
20 مارس/ آذار 1995 بعد تضييق السلطات الخناق على أنشطة أمر ماتسوموتو بالهجوم بغاز السارين القاتل على نظام مترو الأنفاق في طوكيو. قام أعضاء الجماعة بإطلاق غاز السارين على عربات خمسة قطارات في محطة مترو كاسوميغاسيكي، والتي تقع تحت الوزارات الرئيسية للحكومة المركزية. وأسفر الهجوم عن مصرع 13 شخص وإصابة حوالي 000 6 شخص.
مارس/آذار 1995 شرطة العاصمة طوكيو تبدأ عمليات البحث والمداهمة لجميع مرافق أوم شينريكيو.
16 مايو/ أيار 1995 العثور على ماتسوموتو مختبئًا في غرفة سرية في مجمع كاميكو إيشيكي ووضعه رهن الاعتقال.
أكتوبر/ تشرين الأول 1995  محكمة طوكيو الجزئية تصدر حكم بحل جماعة أوم شينريكيو
ديسمبر/ كانون الأول 1999 إطلاق سراح الناطق الرسمي السابق باسم أوم شينريكيو جويو فوميهيرو من السجن. وقد انضم من جديد للجماعة وأخذ دورًا رائدًا في المجموعة المتبقية.
فبراير/ شباط 2000 الجماعة تعيد تسمية نفسها باسم “أليف”
فبراير/ شباط 2004 محكمة طوكيو تحكم على ماتسوموتو بالإعدام، وفريقه القانوني يستأنف الحكم.
مارس/ آذار 2006 محكمة طوكيو العليا ترفض استئناف ماتسوموتو.
سبتمبر/ أيلول 2006 المحكمة العليا في اليابان ترفض إلتماسًا خاصاً من محامي ماتسوموتو، وحكمت بأنه عاقل ويمكن تحميله المسؤولية عن أفعاله. وتم تثبيت حكم الإعدام عليه.
مايو/ أيار 2007 جويو فوميهيرو يترك أليف ويؤسس جماعة جديدة باسم هيكاري نو وا (حلقة الضوء)
يونيو/ حزيران 2012 الشرطة تعتقل كيكوتشي ناؤكو وتاكاهاشي كاتسويا، المشتبه بهما في قضية أوم شينريكو اللذان ظلا هاربين.
2014-2015 مجموعة تنسحب من أليف، بقيادة يامادا ميساكو العضو السابق في أوم شينريكيو، والذي كان ينشط بشكل رئيسي في محافظة إيشيكاوا.
يناير/ كانون الثاني 2018 المحكمة العليا ترفض الاستئناف النهائي لتاكاهاشي ، وتصدر الحكم عليه بالسجن المؤبد لإنهاء آخر محاكمة ذات صلة بجامعة أوم شينريكيو.
6 يوليو/ تموز 2018 تنفيذ حكم الإعدام في ماتسوموتو وستة من أتباعه المحكوم عليهم بالإعدام في ساعات الصباح الأولى. ما زال هناك ستة أعضاء في أوم شينريكيو في انتظار تنفيذ حكم الإعدام، والسلطات اليابانية في حالة تأهب لوجود علامات على وجود مشاكل من المجموعات الأخرى المرتبطة بأوم.
9 يوليو/ تموز 2018 حرق جثة أساهارا في محرقة للجثث في فوتشو بطوكيو. وتستعد وزارة العدل لتسليم رماده إلى واحدة من بناته، على الرغم من المخاوف من أنها يمكن أن تكون محور أنشطة عبادة أخرى.

(النص الأصلي باللغة اليابانية، الترجمة من الإنكليزية. صورة العنوان ماتسوموتو أثناء مؤتمر صحفي للجماعة في 22 أكتوبر/ تشرين الأول 1990. جيجي برس)

كلمات مفتاحية:
  • [13/07/2018]
مقالات ذات صلة
مقالات أخرى في هذا الموضوع

المقالات الأكثر تصفحا

تغطية خاصة جميع المقالات

فيديوهات مختارة

أحدث المواضيع

バナーエリア2
  • مدونات محرري nippon.com
  • اليابان في خبر
  • اليابان في سطور
  • http://www.shorouknet.com/
  • 了解(日本語ーアラビア語辞典)