حقائق حول اليابان

انخفاض عدد الأطفال في اليابان إلى مستوى قياسي بعد تراجعه للعام الثامن والثلاثين على التوالي

مجتمع هو وهي

قُدر عدد الأطفال في اليابان بـ 15.33 مليون في عام 2019. حيث ذكرت الحكومة اليابانية بأنّ عدد الأطفال انخفض للعام الثامن والثلاثين على التوالي، مسجلاً أدنى مستوى قياسي له حالياً. فبحسب مكتب الإحصاء، بلغ عدد الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 15 سنة، 15.22 مليون طفل في الأول من أبريل/ نيسان، ما يعني تراجعاً بنسبة 180 ألف طفل أو 1.2% عن العام الماضي.

تصدر وزارة الشؤون الداخلية والاتصالات في اليابان كل عام بالتزامن مع يوم الطفل في 5 مايو/ أيار، تقديرها لعدد الأطفال في اليابان حتى 1 أبريل/ نيسان 2019، حيث بلغ عدد الأطفال 15.33 مليون. وقد بدأ عدد الأطفال في اليابان في الانخفاض منذ عام 1982، وهو الآن في أدنى مستوياته منذ 50 عامًا، حيث تتوفر إحصاءات قابلة للمقارنة. وإذا قسمنا العدد وفقا للجنس نجد أن هناك 7.85 مليون فتى و7.48 مليون فتاة. وانخفضت نسبة الأطفال بالنسبة إلى إجمالي عدد السكان بنسبة 0.2 نقطة مئوية إلى 12.1%. ومنذ عام 1995 أصبح عدد كبار السن (أكثر من 65 عامًا) أكثر من عدد الأطفال.

وبينما تعهدت حكومة رئيس الوزراء شينزو آبي بزيادة عدد الأطفال المولودين، لا توجد طريقة سهلة لعكس هذا الاتجاه الآخذ في الانخفاض بشكل مستمر ودون توقف، ولم تسفر جهود الإدارات السابقة عن نتائج ملموسة في هذا الإطار.

يوضح تقسيم عدد السكان من الأطفال إلى مجموعات عمرية مدتها ثلاث سنوات أن العمر الأصغر سنا هو الأصغر عددا من بين مجموع السكان، حيث بلغ عدد الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 12 إلى 14 عامًا 3.22 مليون نسمة، يليهم الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 9 إلى 11 عامًا 3.21 مليون نسمة، ثم الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 6 إلى 8 سنوات عند 3.09 مليون نسمة، والأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 3 إلى 5 سنوات 2.95 مليون نسمة، والمواليد إلى سن عامين 2.86 مليون نسمة. كانت طوكيو هي المحافظة الوحيدة في اليابان التي شهدت ارتفاعًا في عدد الأطفال، في حين بقيت أوكيناوا على حالها، وشهدت المحافظات الخمس والأربعون الأخرى انخفاضًا في عدد الأطفال.

(النص الأصلي باللغة اليابانية، الترجمة من الإنكليزية)

أطفال انخفاض عدد السكان الأطفال