حقائق حول اليابان

الشركات اليابانية تنسحب من الصين

اقتصاد

تجد الشركات اليابانية أن الصين أقل جاذبية بالنسبة لها في الوقت الحالي، بسبب ارتفاع تكاليف العمالة والمخاوف من الحرب التجارية المشتعلة بين الولايات المتحدة والصين.

أظهر استطلاع أجرته Teikoku Databank أن هناك 13685 شركة يابانية تعمل في الصين حتى مايو/ أيار 2019، أي بانخفاض قدره 249 مقارنةً بالمسح السابق الذي تم إجراؤه في عام 2016. أصبح ممارسة أنشطة التجارية في الصين أقل جاذبية، مع ارتفاع تكاليف العمالة في البلاد خلال السنوات الأخيرة وانخفاض الفوائد. عامل آخر هو القلق بشأن التأثير المستقبلي لتكثيف الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين.

حلل استطلاع Teikoku Databank الشركات التي عقدت العزم على توسيع أعمالها لتشمل الصين، بناءً على تقارير الائتمان وقاعدة البيانات الخاصة بها. تم إجراء الاستطلاع لكافة الشركات لمدة ثلاث سنوات منذ عام 2010، مع مرور العام الخامس حتى الآن.

انخفاض شركات التصنيع والتجزئة

بلغ عدد الشركات اليابانية التي تمارس نشاطًا تجاريًا في الصين، وفقًا للمسوحات السابقة، 10،778 شركة في عام 2010، و14،394 في عام 2012، و13،256 في عام 2015، و13،934 في عام 2016. ويظهر الإجمالي لعام 2019 من 13،685 انخفاضًا بلغ 709 شركة مقارنة مع ذروة ذلك عام 2012.

وحسب الصناعة، انخفض عدد الشركات في الصناعات التحويلية وتجارة الجملة والتجزئة والخدمات من مسح 2016، في حين ارتفع عدد الشركات في القطاعين العقاري والمالي. كانت النسبة المئوية للانخفاض أكثر حدة بين الشركات المتوسطة، حيث تبلغ مبيعاتها السنوية حوالي مليار ين.

التغيرات في عدد الشركات اليابانية العاملة في الصين حسب المبيعات السنوية

المبيعات السنوية عدد الشركات عام 2019 عدد الشركات عام 2016 الزيادة / النقصان مقارنة بعام 2016 نسبة إجمالي الشركات
أكثر من 100 مليون ين 504 552 8.7%- 3.7%
من 100 مليون ين إلى مليار ين 3,883 4,159 6.6%- 28.4%
من مليار ين حتى 10 مليار ين 6,066 6,058 0.1% 44.3%
من 10 مليار ين حتى 100 مليار ين 2,611 2,560 2.0% 19.1%
أكثر من 100 مليار ين 605 569 6.3% 4.4%

تم إعداد البيانات بواسطة Nippon.com بناءً على استطلاعات الرأي التي أجرتها Teikoku Databank.

الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين قد يؤدي لزيادة الانخفاض

هناك العديد من الشركات اليابانية التي أقامت منشآت جديدة في الصين بما في ذلك تلك التي تنشئ مصانع إنتاج محلية تتطلع إلى الطلب في الصين، بالإضافة إلى تلك التي لديها وجود بالفعل وتفتح الآن مكاتب مبيعات استجابةً لنمو السوق المحلية.

وفي الوقت نفسه، من أبرز الشركات التي تنسحب من الصين تلك الشركات التي إما تنقل الإنتاج إلى اليابان أو تحول مرافق الإنتاج إلى دول جنوب شرق آسيا وسط تراجع الأرباح في الصين نتيجة عوامل مثل ارتفاع تكاليف العمالة التي رافقت النمو الاقتصادي، وانخفاض معدل سعر الصرف.

يظهر الاستطلاع أن هناك بالفعل اتجاه بين كبار المصنعين وتجار الجملة لتقليص أعمالهم مع الشركات الصينية أو تحويل منشآت الإنتاج إلى جنوب شرق آسيا، على خلفية الحرب التجارية الأمريكية الصينية المشتعلة منذ العام الماضي. يشير هذا إلى أن عدد الشركات اليابانية الكبيرة التي تنسحب من الصين قد يزيد في السنوات المقبلة.

(النص الأصلي باللغة اليابانية، الترجمة من الإنكليزية، صورة العنوان من بيكستا)

الصين الاقتصاد الشركات اليابانية