حقائق حول اليابان

رقم قياسي جديد في تقارير إساءة معاملة الأطفال في اليابان

مجتمع التعليم الياباني هو وهي اللغة اليابانية

تُظهر إحصائيات مكتب إرشاد الطفل الياباني أن الاستشارات المتعلقة بإساءة معاملة الأطفال تستمر في الزيادة سنويًا.

تشير الإحصاءات التي جمعتها وزارة الصحة والعمل والشؤون الاجتماعية إلى أنه كان هناك 159،850 استشارة حول إساءة معاملة الأطفال في مكاتب إرشاد الطفل اليابانية في عام 2018. ويعد هذا الرقم المرتفع الأعلى منذ بدء حفظ السجلات في عام 1990، بمقدار 26،072 حالة من عام 2017. ويعتقد أن التغطية الإعلامية المكثفة للوفيات الناتجة عن إساءة معاملة الأطفال ساعدت الناس على القيان بالإبلاغ التي يشكون فيها في تعرض الطفل للإيذاء.

أكثر أنواع الإيذاء التي تم الإبلاغ عنها انتشارًا هي الإيذاء النفسي، في 88389 حادثًا، يلي ذلك الإيذاء البدني (40256)، الإهمال (29474)، والإيذاء الجنسي (1،731). وشمل الإيذاء النفسي أفعالا مثل التعنيف الإيذاء اللفظي للطفل أو مشاهدة أحد الوالدين يعتدي على الآخر.

قُدمت معظم التقارير من قبل الشرطة أو من خلال القنوات الرسمية الأخرى في 79150 حالة، تليها الجيران والمعارف في 21494 حالة، المدارس والمؤسسات الأخرى في 11449 حالة، أفراد الأسرة الآخرين في 11178 حالة، و1414 من الضحايا أنفسهم.

قامت لجنة فرعية مختارة معنية بإساءة معاملة الأطفال تم تعيينها من قبل مجلس الضمان الاجتماعي بالوزارة بتجميع إحصائيات خلصت إلى أن هناك 65 حالة وفاة نتيجة لإساءة معاملة الأطفال في عام 2017، وأن 52 من هذه الحالات كانت بسبب سوء المعاملة بخلاف القتل - الانتحار. من بين إجمالي وفيات الاعتداء على الأطفال، كان هناك 28 حالة من الأطفال الرضع الأقل من عام واحد، و14 من هذه المجموعة الأخيرة كانوا أقل من شهر واحد. وكان الجناة الرئيسيون عموماً من الأمهات في 25 حالة والآباء في 14 حالة. بالإضافة إلى ذلك، فإن 16 من هذه الوفيات كانت بسبب حمل الأمهات غير المخطط له أو غير المتوقع.

(النص الأصلي باللغة اليابانية، الترجمة من الإنكليزية، صورة العنوان من بيكستا)

التعليم كبار السن الأطفال