تعرف على الطريقة الصحيحة لوضع القناع الطبي وكيفية التخلص منه بشكل صحيح!

صحة وطب

ارتفع الطلب الياباني على الأقنعة الطبية خلال العقد الماضي. أما حاليا وفي خضم الأنباء والتقارير المتسارعة عن تزايد عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا في جميع أنحاء العالم، تكافح المتاجر في اليابان للمحافظة على إمدادات الأقنعة الطبية الشحيحة بسبب كثرة الطلب بشكل مفاجئ. في هذا الموضوع نلقي الضوء أيضا على الطريقة الصحيحة لوضع الأقنعة الطبية وكيفية التخلص منها بشكل صحيح.

تعد أقنعة الوجه الطبية جانبا طبيعيا من جوانب الحياة اليومية في اليابان. حيث يمكنك رؤية الأشخاص الذين يضعون تلك الأقنعة في كل مكان في اليابان، مثل وسائل النقل العامة من قطارات وحافلات، الأماكن العامة مثل المكاتب والمدارس، وحتى في المتاجر والمطاعم. وقد زاد الطلب بسرعة خلال العقد الماضي على الأقنعة الطبية وأصبحت أحد العناصر الوقائية جزءًا لا يتجزأ من قواعد السلوك الاجتماعي في اليابان. لكن وعلى الرغم من توفرها على نطاق واسع في كل مكان في اليابان، إلا أن المتاجر في الآونة الأخيرة تكافح من أجل الحفاظ على وجود الأقنعة في متاجرهم، حيث يسارع الناس بشرائها فورا وتخزنيها بسبب تفشي فيروس كورونا الجديد، والخوف من انتقال العدوى.

ظهرت أقنعة الوجه الطبية لأول مرة في اليابان على أرفف المتاجر في أوائل عام 2000، والتي كانت تستهدف بشكل أساسي الأشخاص الذين يعانون من حساسية حبوب اللقاح التي تنتشر بشكل واسع في اليابان مع هبوب رياح الربيع في البلاد. ومصنوعة من مواد خفيفة غير منسوجة، وتختلف عن أقنعة الشاش الأثقل التي يعاد استخدامها والتي كانت الشكل المعتاد، بفضل تكاليفها المنخفضة وسهولة استخدامها. كما تحول اليابانيون المهتمون بالصحة إلى المواد اللازمة للحماية من الأمراض المنقولة عن طريق الهواء مثل الأنفلونزا، واتجه الأشخاص الذين يعانون من حمى القش أو البرد بشكل متزايد لاستخدام الأقنعة الطبية لاحتواء السعال والعطس المتكرر كشكل من أشكال الآداب والإتيكيت.

في السنوات القليلة الماضية، زاد الإنتاج الياباني من الأقنعة الطبية على بشكل كبير. في عام 2018، تم تصنيع أكثر من 5.5 مليار قناع من أنواع مختلفة، منها 4.3 مليار للاستخدام الشخصي.

الاستفادة القصوى من الأقنعة الطبية

مع انتشار الأقنعة الطبية، يعمل الخبراء على زيادة الوعي بطريقة الاستخدام السليم. فيما يلي العديد من النصائح لارتداء الأقنعة والتخلص منها بشكل صحيح.

لضمان تثبيت القناع بشكل جيد على الوجه، ضع القناع بحيث يغطي الوجه من الأنف إلى أسفل الذقن، واضغط على السلك الموجود في القناع فوق الأنف لتثبيته جيدا، واحكمه بشكل جيد على الجانبين على طول الخدين حتى لا تترك ثغرات. يمكن للأشخاص الذين يجدون صعوبة في التنفس أثناء استخدام القناع أن يضعوه أسفل الأنف، إلا أنه لن يمنع مسببات الأمراض المحمولة جواً مثل الفيروسات

أقنعة طبية متعددة الاستخدامات

هناك مجموعة واسعة من الأقنعة في السوق للاختيار من بينها، ومن المهم أن يكون لديك القناع المناسب وفقا لما لاحتياجاتك. وتعتبر أقنعة حمى القش فعالة في منع حبوب اللقاح بالغة الصغر التي يقل حجمها عن 20 مايكرومتر، ولكن الفيروسات، التي تكون أصغر من ذلك، ستنتقل حتى في حالة استخدام هذا النوع من الأقنعة الطبية. يجب على المستخدم الذي يبحث عن تجنب نزلات البرد والإنفلونزا التحقق لمعرفة ما إذا كان القناع مناسبًا للغرض قبل الشراء. هناك بعض الأقنعة المصممة لمنع كل من حبوب اللقاح والفيروسات في نفس الوقت.

الاستخدام مرة واحدة

على الرغم من أن الأقنعة الطبية جيدة في منع الكائنات الحية الدقيقة، إلا أن الخبراء يحذرون من ارتداء نفس القناع لفترة طويلة، حيث توفر الرطوبة من التنفس أيضًا بيئة رطبة حيث يمكن للميكروبات أن تنمو وتزداد. للحماية المثلى، يوصى بأن يضع المستخدم قناعًا جديدًا يوميًا. ومع ذلك، هناك أنواع مصنوعة من البولي يوريثين يمكن غسلها وإعادة استخدامها عدة مرات.

الطريقة الصحيحة للتخلص من الأقنعة المستخدمة

يجب التخلص من الأقنعة الطبية المستخدمة بطريقة صحية لا تشكل خطرا على الشخص.. يمكن أن تتجمع أجسام الفيروسات على سطح القناع، وينصح بنزعه من حلقات الأذن لتجنب ملامسة الميكروبات المميتة. يجب عدم حمل الأقنعة المستخدمة، كما هو الحال في الجيوب أو العبوات، ولكن يجب وضعها في كيس بلاستيكي صغير للتخلص منها لاحقًا أو وضعها في صندوق قمامة مغطى.

(النص الأصلي باللغة اليابانية، الترجمة من الإنكليزية، صورة العنوان من بيكستا)

الطب مرض