100 يوم على أولمبياد طوكيو: أبرز المواقع الأولمبية

إذا كان وباء كورونا تسبّب في تأجيل أولمبياد طوكيو لمدة عام ويستمر في تعطيل استعدادات المنظّمين قبل مائة يوم على حفل الافتتاح، فإن المنشآت الرياضية التي تم بناؤها أو تحديثها لهذا الحدث الأولمبي جاهزة الآن.

في المجموع، سيتم استخدام 43 موقعا أولمبيًا خلال الألعاب الأولمبية المقررة في الفترة بين 23 تموز/يوليو والثامن من آب/أغسطس المقبل والألعاب الأولمبية البارالمبية (من 24 آب/أغسطس - 5 سبتمبر): 25 موقعا موجودا، و10 مواقع موقتة وثمانية مواقع جديدة تماما.

هذه المواقع موزعة على منطقتين في العاصمة: خليج طوكيو، على أرض اصطناعية مستصلحة من المحيط الهادئ، و”منطقة تراثية“ في قلب العاصمة تضم مرافق الألعاب الأولمبية لعام 1964 التي تم تجديدها أو إعادة بنائها.

وهنا بعض أبرز المواقع الرياضية المقرر استضافتها للألعاب:

الملعب الأولمبي الجديد

صورة للملعب الاولمبي الذي يتسع لـ68 ألف مقعد وتم تشييده مكان الملعب الاولمبي الذي استضاف اولمبياد 1964.
صورة للملعب الاولمبي الذي يتسع لـ68 ألف مقعد وتم تشييده مكان الملعب الاولمبي الذي استضاف اولمبياد 1964.

تمت إعادة بناء الملعب الرئيسي لدورة ألعاب 1964 من الألف إلى الياء في نفس الموقع، في قلب المدينة تماما. سيستضيف الملعب الاولمبي الذي تم تدشينه في نهاية عام 2019، حفلي الافتتاح والختام ومنافسات ألعاب القوى وكرة القدم.

تبلغ سعته 68 ألف مقعد، ولكن بدون متفرجين من خارج البلاد وبسعة محدودة بالتأكيد للجماهير المحلية بسبب فيروس ”كوفيد-19“، قد يكون الملعب الجوهرة كبيرا جدا بالنسبة للحدث.

كان الموقع المموّل من الدولة مثيرا للجدل في عام 2015 بشأن تكلفة المشروع الأولي الذي صممته المهندسة المعمارية العراقية البريطانية زها حديد - ما يقرب من ملياري يورو - مما يجعله أغلى ملعب في العالم.

انتهى الأمر بالحكومة اليابانية باختيار مشروع آخر للمهندس الياباني كينغو كوما والذي كان أقل تكلفة (حوالي 1,3 مليار يورو)، مع إعطاء الأولوية لمواد البناء التقليدية، مثل خشب الأرز من اليابان.

المركز المائي

المركز المائي في خليج طوكيو والذي يضم مسبحا بطول 50 مترا ويمكن تحويله الى حوضين بطول 25 مترا.
المركز المائي في خليج طوكيو والذي يضم مسبحا بطول 50 مترا ويمكن تحويله الى حوضين بطول 25 مترا.

هذا الموقع الجديد المهيب يقع في خليج طوكيو بسعة 15 ألف متفرج، سيستضيف منافسات السباحة والسباحة الإيقاعية والغطس.

يحتوي الموقع على جدار معياري لتحويل المسبح الرئيسي البالغ طوله 50 مترا إلى حوضين منفصلين يبلغ طول كل منهما 25 مترًا. عمق الحوضين قابل للتعديل أيضا. سيستضيف الملعب مسابقات أخرى بعد الألعاب وسيكون مفتوحا للجمهور العام.

ممر غابة البحر

يقع هذا المركز الجديد للتجديف والكانوي والذي سيتم الابقاء عليه بعد الألعاب، على جزيرة خضراء اصطناعية في خليج طوكيو. وتتكون من حوض بطول 2 كيلومتر وبها ثمانية حارات ومحمية بسد.

سيتم تخفيض سعتها البالغة 24 ألف متفرج خلال الالعاب، إلى 2000 مقعد بعد الحدث الاولمبي.

أرياك أرينا

أرياك أرينا الذي سيستضيف منافسات الكرة الطائرة وكرة السلة البارالمبية في اولمبياد طوكيو.
أرياك أرينا الذي سيستضيف منافسات الكرة الطائرة وكرة السلة البارالمبية في اولمبياد طوكيو.

ستقام منافسات الكرة الطائرة وكرة السلة البارالمبية في هذا المبنى الجديد الذي يتسع لـ 15 ألف مقعد. كان لابد من توجيه الألواح الشمسية الموجودة على سقفه المنحني لتجنب انعكاسات الضوء على أبراج المباني المجاورة.

مثل المركز المائي، يحتوي المبنى على أجهزة استشعار حرارية ومضخات حرارية لتقليل انبعاثات ثاني أكسيد الكربون. وسيستمر بعد الالعاب الاولمبي في استضافة الأحداث الرياضية وكذلك الحفلات الموسيقية.

نيبون بودوكان

نيبون بودوكان الذي سيستضيف منافسات الجودو والكاراتيه في اولمبياد طوكيو.
نيبون بودوكان الذي سيستضيف منافسات الجودو والكاراتيه في اولمبياد طوكيو.

معبد فنون الدفاع عن النفس بسقف مائل من المفترض أن يشبه جبل فوجي. تم بناء هذا المبنى الثماني الأضلاع بالقرب من القصر الإمبراطوري من أجل إقامة منافسات الجودو في أولمبياد طوكيو عام 1964. سيستضيف منافسات الجودو والكاراتيه .

يُعدّ نيبون بودوكان أيضًا مكانًا أسطوريًا للحفلات الموسيقية في اليابان: فقد عزفت فرقة البيتلز هناك عام 1966.

القرية الأولمبية

القرية الاولمبية التي بنيت على قطعة ارضية مستطيلة وتضم 21 مبنى من عشرة طوابق.
القرية الاولمبية التي بنيت على قطعة ارضية مستطيلة وتضم 21 مبنى من عشرة طوابق.

على قطعة أرضية مستطيلة تم استصلاحها على البحر، تتكوّن القرية الأولمبية من 21 مبنى من عشرة طوابق بسعة 18 ألف سرير خلال الألعاب الأولمبية وثمانية ألاف سرير خلال الألعاب البارالمبية.

سيتم تحويل القرية الأولمبية بعد الحدث إلى منطقة سكنية فاخرة. وبالتالي، تسبب تأجيل الألعاب الأولمبية العام الماضي في حدوث مشاكل، حيث تم وقتها بيع حوالي 900 شقة.

ملعب أزوما للبيسبول (فوكوشيما)

ارتبط شمال شرق اليابان الذي دمره الزلزال والتسونامي والحادث النووي في فوكوشيما في آذار/مارس 2011، بشكل رمزي بأولمبياد طوكيو الذي أطلق عليها قبل الوباء اسم ”ألعاب إعادة الإعمار“ من قبل الحكومة.

ستقام بطولة البيسبول الأولمبية، وهي رياضة جماعية تحظى بشعبية كبيرة في اليابان، وكذلك السوفتبول (دورة السيدات)، في ملعب أزوما للبيسبول في مدينة فوكوشيما.

بور-اتب/م م/جأش

طوكيو الألعاب الأولمبية الحكومة اليابانية فرانس برس