طوكيو تنوي فرض حالة طوارئ جديدة خلال الأولمبياد

طوكيو 2020

ستقام ألعاب 2020 المؤجلة بسبب الوباء في ظل قواعد صارمة لمكافحة العدوى. وكالة فرانس برس.
ستقام ألعاب 2020 المؤجلة بسبب الوباء في ظل قواعد صارمة لمكافحة العدوى. وكالة فرانس برس.

تعتزم الحكومة اليابانية إعلان حالة طوارئ جديدة في طوكيو تستمر طوال فترة الألعاب الأولمبية التي ستنطلق بعد اسبوعين في العاصمة، للحد من انتشار فيروس كورونا، وفق ما ذكرت وسائل إعلام محلية الأربعاء.

ذكرت شبكة ”إن إتش كاي“ التلفزيونية العامة أن ”الحكومة قررت إعلان حالة الطوارئ الرابعة في طوكيو وأبلغت قرارها“ إلى التحالف الحاكم في البلاد.

ستكون حالة الطوارئ سارية حتى 22 آب/أغسطس، بحسب عدة وسائل إعلام، في حين تجري ألعاب طوكيو في الفترة الواقعة من 23 تموز/يوليو إلى 8 آب/أغسطس. 

نقلت وكالة كيودو عن مسؤول حكومي كبير احتمال اقامة الألعاب الأولمبية بدون جمهور.

في آذار/مارس، منع المنظمون قدوم المتفرجين من الخارج، ما شكل سابقة في تاريخ الأولمبياد.

في حزيران/يونيو، سمحوا بحضور المتفرجين المحليين ولكن بنسبة 50 % من طاقة استيعاب كل موقع على ألا يتعدى العدد 10 آلاف متفرج. ونبهت السلطات مؤخرا إلى أن خيار اقامة الالعاب بدون جمهور ما زال مطروحاً، في اعقاب تدهور الوضع الصحي في اليابان مرة أخرى. 

من المقرر اتخاذ قرار بشأن القيود النهائية للجمهور في الأيام المقبلة، مع اتخاذ الحكومة قرارها رسميا بشأن حالة الطوارئ.

بقي الأرخبيل بمناى نسبياً عن الوباء مقارنة بعدة بلدان أخرى، حيث سجل حوالي 14800 وفاة رسميًا منذ بداية الوباء، لكن الخبراء حذروا من أن نظامه الصحي قد يتزعزع مع الألعاب الأولمبية.

ومن المتوقع أن يشارك حوالي 11 الف رياضي في هذه الألعاب. وفرض المنظمون إجراءات صارمة على جميع المشاركين.

نف-كاف-ماك/ريم/ص ك

© 1994-2021 Agence France-Presse