أسطورة رفع الأثقال اليابانية يشجع ابنة أخيه المشاركة في أولمبياد طوكيو 2020

طوكيو 2020

 جمع مياكي يوشينوبو، 82 عامًا، الحائز على ميداليتين ذهبيتين في الألعاب الأولمبية، فريق الجامعة الذي يديره لمشاهدة المنافسات التي شاركت فيها ابنة أخيه. أ ف ب.
جمع مياكي يوشينوبو، 82 عامًا، الحائز على ميداليتين ذهبيتين في الألعاب الأولمبية، فريق الجامعة الذي يديره لمشاهدة المنافسات التي شاركت فيها ابنة أخيه. أ ف ب.

حال حظر تواجد الجمهور في مسابقات الألعاب الأولمبية طوكيو 2020، دون تواجد أسطورة رفع الأثقال اليابانية مياكي يوشينوبو، في المدرجات ليقوم بتشجيع ابنة أخيه هيرومي أثناء مشاركتها في مسابقات رفع الأثقال بالأولمبياد يوم السبت الماضي.

لذا جمع اللاعب البالغ من العمر 81 عامًا، والفائز بالميدالية الذهبية في دورة ألعاب طوكيو عام 1964، فريق الجامعة الذي يديره في غرفة التدريب الخاصة بهم لمتابعة محاولتها للحصول على ميدالية أولمبية عبر شاشة التلفزيون.

وكان مياكي قد فاز بثاني ميدالية ذهبية أولمبية له في دورة أولمبياد مكسيكو سيتي، في عام 1968، والتي شهدت كذلك فوز شقيقه الأصغر مياكي يوشيوكي كذلك بالميدالية البرونزية في نفس فئة الوزن.

وفيما يبدو تأثير الجينات الخارقة الموجودة في العائلة، فازت ابنة أخته مياكي هيرومي أيضًا حاصلة على بميداليتين أولمبيتين، بعد أن فازت بالميدالية الفضية في أولمبياد لندن 2012 والبرونزية في أولمبياد ريو قبل خمس سنوات.

ولكن محاولتها للفوز بالميدالية الثالثة كانت أمام مدرجات خالية من المشجعين، حيث فرض حظر على حضور الجمهور في جميع المسابقات تقريبًا في ألعاب طوكيو المؤجلة بسبب الجائحة لتجري خلف الأبواب المغلقة في ظل ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا.

ولذا قام مياكي يوشينوبو بإعداد شاشة عرض في صالة الألعاب الرياضية، وترقب بداية مشاركة إبنة أخيه في المنافسات مرتديًا بدلة رمادية فوق قميص وربطة عنق شاحبة اللون، مع نعال وجوارب.

وارتدى طلاب رفع الأثقال في جامعة طوكيو الدولية قمصان الزي الرسمي لفريقهم الجامعي وسراويل قصيرة زرقاء أثناء جلوسهم على مقاعد الصالة الرياضية لمشاهدة الحدث، محاطين بأدوات رفع الأثقال.

وعُلقت لافتة مكتوبة باللغتين الإنكليزية واليابانية على جدار غرفة التدريب، حيث كان الجميع يرتدون الكمامات الطبية، ”الفرد من أجل الجميع، والجميع من أجل الفرد“.

 ارتدت طالبات رفع الأثقال في جامعة طوكيو الدولية قمصان الزي الرسمي لفريقهم الجامعي. أ ف ب. 
ارتدت طالبات رفع الأثقال في جامعة طوكيو الدولية قمصان الزي الرسمي لفريقهم الجامعي. أ ف ب. 

 

 قام مياكي يوشينوبو، 82 عامًا، بإعداد شاشة عرض لمشاهدة المنافسات في صالة الألعاب الرياضية. أ ف ب.
قام مياكي يوشينوبو، 82 عامًا، بإعداد شاشة عرض لمشاهدة المنافسات في صالة الألعاب الرياضية. أ ف ب.

ورغم كل تلك التجهيزات، أصيب مياكي بخيبة أمل، فقد أنهت هيرومي فئة 49 كغم للسيدات دون التمكن من الحصول على أي ميدالية، في حين أن أول ذهبية رفع الأثقال في طوكيو 2020 حصلت عليها الصينية هو تشيهوي.

قال الرياضي الكبير في السن: ”لقد شعرت بالأسف لخسارتها“.

”إنها تمتلك القوة. ولكن كانت تنقصها ثقتها بنفسها. وهذا يعني أنها لم تكن قادرة التركيز وتصفية ذهنها. لقد حاولت لكنها لم تستطع. اعتقدت أن هذا يشير إلى أن عضلاتها قد ضعفت“.

كانت هذه هي المرة الخامسة التي تشارك فيها هيرومي في دورة الألعاب الأولمبية، وهو ما وصفه عمها بأنها إنجاز ”رائع“: ”لقد قدمت إسهامًا للعالم واليابان“.

وبينما أعرب عن بعض الحب بحزم، قائلاً إنه كان ينبغي عليها بذل المزيد من الجهد حتى لا تخسر، وأن رفع الأثقال قد يكون أكثر صعوبة في سن 35 عامًا، قال أيضًا إن الوباء جعل المنافسة شديدة.

”أعتقد أنها كانت سنة قاسية بالنسبة لها. فهناك لاعبين وصلوا إلى الأولمبياد بفضل التأجيل“.

وقال مياكي، إنه بينما قد تكون هذه الألعاب الأولمبية الأخيرة لعائلته. إلا أن طلابه قد يكونوا هم نجوم الأولمبياد القادمة.

وقالت شيسوزو أندو، البالغة من العمر 20 عامًا، وعضوة في فريق رفع الأثقال بالجامعة، إنها منذ أن بدأت في رفع الأثقال، كان هدفها المشاركة في منافسات الألعاب الأولمبية.

”لذلك أردت الذهاب إلى ملاعب المنافسات والاستمتاع بالأجواء بها. ولكن للأسف لم نتمكن من ذلك. إنها ليست مثل الألعاب الأولمبية المعتادة. فهي الألعاب الأولمبية التي خلت من وجود الجمهور“.

”لكن عندما شاهدت المنافسات، عبر التلفاز، حدثت نفسي عن ضرورة العمل بجدّ للفوز بميدالية في الأولمبياد والوصول للترتيب رقم واحد أو اثنين.“

   لم تدرك اليابانية هيرومي مياكي الحصول على أي ميدالية في أولمبياد طوكيو. أ ف ب. 
  لم تدرك اليابانية هيرومي مياكي الحصول على أي ميدالية في أولمبياد طوكيو. أ ف ب. 

 قال مياكي أن هذه الألعاب الأولمبية ستكون الأخيرة لمشاركات عائلته. أ ف ب.
قال مياكي أن هذه الألعاب الأولمبية ستكون الأخيرة لمشاركات عائلته. أ ف ب.

(النص الأصلي باللغة الإنكليزية من فرانس برس، الترجمة من إعداد nippon.com)

الألعاب الأولمبية فرانس برس الألعاب الأولمبية، طوكيو، الرياضة