أولمبياد طوكيو-ملاكمة: أظافر مطليّة لـ ”راقص الباليه“ الملاكم الاسترالي غارسايد

طوكيو 2020

الملاكم الأسترالي هاري غارسايد يظهر أظافره المطلية عقب فوزه في نزاله في الدور ربع النهائي لمنافسات الوزن الخفيف على الكازاخستاني زاكير صفيولين في أولمبياد طوكيو، في 3 تموز/يوليو 2021
الملاكم الأسترالي هاري غارسايد يظهر أظافره المطلية عقب فوزه في نزاله في الدور ربع النهائي لمنافسات الوزن الخفيف على الكازاخستاني زاكير صفيولين في أولمبياد طوكيو، في 3 تموز/يوليو 2021. أ ف ب.

أظهر الملاكم الأسترالي هاري غارسايد أظافره المطليّة عقب فوزه في نزاله في الدور ربع النهائي لمنافسات الوزن الخفيف في أولمبياد طوكيو الثلاثاء، قائلاً إنه يريد ”كسر الصور النمطية“. 
سيطوّق هذا الملاكم، البالغ 24 عاماً، وهو سباك معتمد استخدم رقص الباليه لتحسين اسلوبه في الملاكمة، عنقه في أسوأ الأحوال بالميدالية البرونزية، ليصبح أول أسترالي ينال ميدالية أولمبية في الملاكمة منذ 33 عاماً. 
وبعدما فاز على الكازاخستاني زاكير صفيولين بالنقاط في منافسات الوزن الخفيف، خلع قفازيه لإظهار أظافره المطليّة باللون الأبيض. وكان لكل ظفر أبيض انزلاق مختلف للألوان بدا وكأنه يمثل قوس قزح.
وأوضح ”لقد قمت بطليها اليوم. أريد فقط كسر الصور النمطية، لكي أكون صادقًا“.
وتابع ”هناك الكثير من الناس الذين يشعرون أنه يجب عليهم أن يكونوا شيئًا ما لأنهم ذكر أو أنثى“ و”أنا أريد فقط أن أكون مختلفاً“.
وأردف ”كنت سأرتدي فستانًا لحفل الافتتاح، ولكنني لم أرغب في الإساءة إلى أحد“. 
وختم قائلاً ”أشعر أن بعض الناس قد يأخذون الأمر بطريقة خاطئة،  لذا، هذه هي طريقتي لإظهار ما أريد“.
وما زال على غارسايد أن يثبت نفسه على الحلبة حيث سيواجه الكوبي أندي كروس في نصف نهائي الوزن الخفيف الجمعة، على امل أن يخوض النهائي ويحرز الذهب.

بست/د ح/جأش


© 1994-2021 Agence France-Presse

الألعاب الأولمبية رياضة فرانس برس ألعاب القوى