أولمبياد طوكيو: أصداء يوم الجمعة

طوكيو 2020


لا تقتصر إنجازات المشاركين في الألعاب الأولمبية على الميداليات والألقاب، بل تكتب صفحات ملوّنة وتردّد أصداء مؤثرة.

نجم اليوم 

ثنائية في السباق الفردي للسرعة، كما كانت الحال في النسختين الأخيرتين من بطولة العالم: الهولنديان هاري لافريسين وجيفري هوغلاند هما أساتذة سباق دراجات المضمار وقد أكدا ذلك في ألعاب طوكيو. وبصحبة ماتايس بوخلي، سبق للبطلين الهولنديين أن نالا ذهبية سباق السرعة للفرق الثلاثاء. احتاج لافريسين الى ثلاث لفات لتجاوز مواطنه، لكن الرجلين لم يخسرا حتى الآن أي سباق شاركا فيه خلال هذه الألعاب.

الدراج الهولندي هاري لافريسين يحتفل بعد فوزه بالذهبية على مضمار إيزو فيلودروم، في إيزو، اليابان، خلال أولمبياد طوكيو في 6 اب/اغسطس 2021. أ ف ب.
الدراج الهولندي هاري لافريسين يحتفل بعد فوزه بالذهبية على مضمار إيزو فيلودروم، في إيزو، اليابان، خلال أولمبياد طوكيو في 6 اب/اغسطس 2021. أ ف ب.

وجه اليوم

باتت السلوفينية يانيا غارنبريت الجمعة أول بطلة أولمبية في رياضة التسلق الرياضي، محكمة في ألعاب طوكيو قبضتها على هذه اللعبة. وكانت ابنة الـ22 عاماً مرشحة فوق العادة لإحراز ذهبية هذه الرياضة التي تدرج للمرة الأولى في الألعاب الأولمبية. وفي أجواء حماسية حيث عوض الوفود والمدعوون والمتطوعون غياب الجمهور بمرافقتهم كل حركة، في وقت كانت السلوفينية تشق طريقها صعوداً وصولاً الى المتر الخامس عشر من الجدار حيث الخطأ ممنوع.

قصة اليوم 

باتت الأميركية أليسون فيليكس الجمعة أكثر العداءات حصداً للميداليات على المضمار في تاريخ الألعاب بعدما رفعت رصيدها الى 10 ميداليات بنيلها برونزية 400 م. وتملك ابنة الـ35 عاماً التي رزقت بطفلة في تشرين الثاني/نوفمبر 2018، في رصيدها ست ذهبيات، ثلاث فضيات وبرونزية. عند الرجال، يتصدر عداء المسافات الطويلة والمتوسطة الفنلندي بافو نورمي لائحة الرياضيين الأكثر تتويجاً في ألعاب القوى بـ12 ميدالية حصدها في نسخ 1920 و1924 و1928 (9 ذهبيات و3 فضيات).

العداءة الأميركية أليسون فيليكس تحتفل بفوزها ببرونزية سباق 400 م في اولمبياد طوكيو في 6 اب/اغسطس 2021. أ ف ب.
العداءة الأميركية أليسون فيليكس تحتفل بفوزها ببرونزية سباق 400 م في اولمبياد طوكيو في 6 اب/اغسطس 2021. أ ف ب.

جملة اليوم

جملة اليوم تعود للعداء الفرنسي المخضرم يوان دينيز الذي أقر بعد انسحابه في الكيلومتر الـ28 من سباق الخمسين كيلومتراً مشياً الذي نقل الى سابورو على بعد قرابة ألف كيلومتر شمال طوكيو بسبب الحرارة المرتفعة جداً ”في الحقيقة، كانت مشاركة إضافية مبالغ بها، وأولمبياد إضافي مبالغ به“، في إشارة من بطل العالم 2017 وحامل الرقم القياسي العالمي الى أن جسده لم يعد قادراً على تحمل قساوة وصعوبة هذا السباق. واتخذ الفرنسي بعد الانسحاب قرار الاعتزال بعدما استمع الى جسده.

صورة اليوم 

أبانت دموع الألمانية أنيكا شلو صعوبة ومتطلبات رياضة الخماسي الحديث. بعدما كانت في وضع جيد للصعود الى منصة التتويج قبل سباق الفروسية، خسرت الألمانية كل الفرص بسبب رفض جوادها الانصياع لتعليماتها. من سقوط القضبان الى رفض القفز فوق العقبات، لم تستطع شلو فعل أي شيء لجعل ”سانت بوي“ يستمع اليها بعناده الكبير. في الخماسي، يتم سحب الخيول قبل 20 دقيقة من الحدث وبالتالي لا يكون أمام الفرسان المتسع من الوقت لتوطيد علاقة الثقة مع الجواد.

الألمانية انيكا شلو تعاني مع جوادها الذي رفض الاستماع اليها، ما أثر على حظوظها في مسابقة الخماسي الحديث خلال اولمبياد طوكيو في 6 اب/اغسطس 2021. أ ف ب.
الألمانية انيكا شلو تعاني مع جوادها الذي رفض الاستماع اليها، ما أثر على حظوظها في مسابقة الخماسي الحديث خلال اولمبياد طوكيو في 6 اب/اغسطس 2021. أ ف ب.

فبر/ا ح/جأش


© 1994-2021 Agence France-Presse

طوكيو الرياضة الألعاب الأولمبية