أولمبياد طوكيو: أصداء يوم السبت

طوكيو 2020


لا تقتصر إنجازات المشاركين في الألعاب الأولمبية على الميداليات والألقاب، بل تكتب صفحات ملوّنة وتردّد أصداء مؤثرة.

نجم اليوم 

لا يمكن للفائز بسباق 100 م في الألعاب الأولمبية سوى أن يكون نجم اليوم إن كان عند السيدات أو الرجال، والشرف السبت كان للجامايكية إيلاين تومسون-هيراه التي احتفظت بالذهبية، حارمة مواطنتها شيلي آن-فرايزر برايس من تحقيق ثلاثية تاريخية. وسجلت تومسون (29 عاما)، بطلة ريو 2016، رقماً أولمبياً قدره 10.61 ث، محققة ثاني أسرع رقم في التاريخ ومحطمة الرقم الأولمبي الراحلة الأميركية فلورنث غريفيث جوينر التي تحمل أيضاً الرقم العالمي (10.40 ث) منذ عام 1988. تقدّمت على فرايزر-برايس البالغة 34 عاما (10.74 ث) التي كانت تنوي أن تصبح أول عداءة تحرز ثلاث ذهبيات في سباق فردي بعد تتويجها في بكين 2008 ولندن 2012، فيما أكملت الجامايكية الثالثة شيريك جاكسون منصة التتويج بتسجيلها 10.76 ث.

العداءة الجامايكية إيلاين تومسون-هيراه في لقطة بجانبها رقمها القياسي الأولمبي بعد فوزها بسباق 100 م في أولمبياد طوكيو في 31 تموز/يوليو 2021. أ ف ب.
العداءة الجامايكية إيلاين تومسون-هيراه في لقطة بجانبها رقمها القياسي الأولمبي بعد فوزها بسباق 100 م في أولمبياد طوكيو في 31 تموز/يوليو 2021. أ ف ب.

قصة اليوم 

حل في طوكيو باحثاً عن انجاز لم يحققه سوى الألمانية شتيفي غراف عام 1988 باحراز خماسية البطولات الأربع الكبرى والميدالية الأولمبية الذهبية، لكنه سيغادر العاصمة اليابانية بخيبة ثلاثية، إذ لم ينته الأمر بفشل الصربي نوفاك ديوكوفيتش باحراز ذهبية فردي رجال كرة المضرب بخروجه من نصف النهائي على يد الألماني ألكسندر زفيريف، بل فشل أيضاً في نيل البرونزية التي توج بها سابقاً عام 2008، بخسارته السبت في مباراة المركز الثالث أمام الإسباني بابلو كارينيو بوستا بثلاث مجموعات.

الصربي نوفاك ديوكوفيتش يحطّم مضربه خلال مباراته التي خسرها أمام الإسباني بابلو كارينو بوستا على برونزية الفردي في أولمبياد طوكيو في 31 تموز/يوليو 2021. أ ف ب,
الصربي نوفاك ديوكوفيتش يحطّم مضربه خلال مباراته التي خسرها أمام الإسباني بابلو كارينو بوستا على برونزية الفردي في أولمبياد طوكيو في 31 تموز/يوليو 2021. أ ف ب,

وهذه هي المرة الأولى التي يخسر فيها ديوكوفيتش، صاحب العشرين لقباً في الغراند سلام، مباراتين فرديتين متتاليتين، منذ هزيمته أمام النمسوي دومينيك تيم والسويسري روجيه فيدرر في بطولة الماسترز الختامية عام 2019. وفقد الصربي رباطة جأشه في المواجهة التي استمرت على مدار ساعتين و47 دقيقة السبت وسط حرارة طوكيو الخانقة، وقام بتحطيم مضربه خلال المجموعة الأخيرة. وكانت الفرصة قائمة أمام ديوكوفيتش للتعويض ببرونزية الزوجي المختلط بصحبة مواطنته نينا ستويانوفيتش لكنه انسحب من المواجهة مع الأستراليين آشلي بارتي وجون بيرس بسبب إصابة في الكتف قد تهدد مشاركته بعد شهر ببطولة فلاشينغ ميدوز، آخر البطولات الأربع الكبرى.

غرائب 

حظ عسير لليديا جايكوبي... وكايليب دريسيل. نتيجة فقدانها نظارتها في خضم المعركة، خسرت السباحة الأميركية أجزاء ثمينة من الثانية في سباق التتابع المختلط 4 مرات 100 م متنوعة الذي أنهت بلادها في المركز الخامس فقط فيما كان الفوز لبريطانيا. هذه الأجزاء الثمينة لعبت دورها في الاخفاق الأميركي وحرمت دريسل من ذهبيته الرابعة في طوكيو. لكن الزمن الذي حققته جايكوبي (1:05.09 د، سادس أسرع توقيت) خلال سباحة الصدر لمسافة 100 متر، يعتبر ممتازاً، ما يشير بالتالي الى أن فريق التتابع الأميركي بأكمله لم يكن على قد الطموحات والتوقعات وليس هي وحسب.

السباحة الأميركية ليديا جايكوبي لحظة سقوط النظارة المائية عن عينيها خلال سباق التتابع المختلط 4 مرات 100 م متنوعة في أولمبياد طوكيو. طوكيو في 31 تموز/يوليو 2021. أ ف ب.
السباحة الأميركية ليديا جايكوبي لحظة سقوط النظارة المائية عن عينيها خلال سباق التتابع المختلط 4 مرات 100 م متنوعة في أولمبياد طوكيو. طوكيو في 31 تموز/يوليو 2021. أ ف ب.

صورة اليوم 

من الأرض، ليس هناك ما يميز أعناق شتول الأرُز في هذا الحقل في غيودا، اليابان. لكن إذا تم النظر الى الحقل من الأعلى، فسيظهر عمل فني مثير للإعجاب احتفالاً باستضافة الألعاب الأولمبية. يتميز هذا العمل الهائل بصور يابانية أيقونية:  موجة كاناغاوا الهائلة مع جبل فوجي في الخلفية من تصميم الفنانة كاتسوشيكا هوكوساي، بالإضافة الى صورة ممثل من مسرح كابوكي بمكياج مذهل، مماثل لشخصيات حفل افتتاح الألعاب. هذه الصور هي جزء من تقليد سنوي بدأ في عام 2008 بمدينة غيودا شمال طوكيو بهدف جذب السياح. في عام 2015، دخلت غيودا موسوعة غينيس للأرقام القياسية بعد إنشاء أكبر قطعة فنية لحقول الأرُز في العالم: 27195 متراً مربعاً.

صورة جوية تُظهر عملا فنيا في الحقول باستخدام ظلال مختلفة من نباتات الأرز في غيودا، سايتاما في 30 تموز/يوليو 2021. أ ف ب.
صورة جوية تُظهر عملا فنيا في الحقول باستخدام ظلال مختلفة من نباتات الأرز في غيودا، سايتاما في 30 تموز/يوليو 2021. أ ف ب.

فبر/ا ح/جاش


© 1994-2021 Agence France-Presse

طوكيو الرياضة الألعاب الأولمبية فرانس برس