اليابان طلبت 150 مليون جرعة من لقاح نوفافاكس الأميركي

صحة وطب

صورة توضيحية قوارير عليها ملصقات لقاح Covid-19 مع ومحاقن تحمل شعار شركة التكنولوجيا الحيوية الأمريكية نوفافاكس، في 17 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020. أ ف ب.
صورة توضيحية قوارير عليها ملصقات لقاح Covid-19 مع ومحاقن تحمل شعار شركة التكنولوجيا الحيوية الأمريكية نوفافاكس، في 17 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020. أ ف ب.


وافقت اليابان على شراء 150 مليون جرعة من لقاح نوفافاكس الأميركي المضاد لكوفيد-19، كما أعلنت شركة تاكيدا اليابانية التي ستبدأ تصنيع هذا اللقاح وتوزيعه في البلاد العام المقبل.

وتاكيدا التي أعلنت في آب/أغسطس 2020 أنها حصلت من نوفافاكس على حقوق تطوير لقاحها التجريبي وإنتاجه وتسويقه في اليابان، تقوم بالاستعدادات اللازمة لتكون قادرة على بدء التوزيع في اليابان اعتبارا من أوائل العام 2022 كما أعلنت المجموعة في بيان.

وأكدت شركة نوفافاكس الأميركية للأدوية في حزيران/يونيو أن لقاحها فعال بنسبة تزيد عن 90 في المئة، بما في ذلك ضد المتحورات بعد دراسة أجريت على قرابة 30 ألف شخص في الولايات المتحدة والمكسيك.

وهذا اللقاح الذي يطلق عليه رسميا ”إن في إكس-كوف 2372“ يستخدم تقنية مختلفة عن تلك المستخدمة في اللقاحات المعتمدة على نطاق واسع في العالم. فهو ”وحدة فرعية“ يعتمد على البروتينات التي تثير استجابة مناعية، بدون الفيروس.

وستقوم شركة تاكيدا بالتجارب السريرية في اليابان، وستسعى الشركة أيضا للحصول على موافقة وزارة الصحة اليابانية لاستخدامه.

وتشهد اليابان منذ بداية الصيف موجة خامسة من الوباء وهي أشد موجة حتى الآن في البلاد دفعت الحكومة إلى إعادة فرض القيود الصحية في منتصف تموز/يوليو وقد امتدت في آب/أغسطس إلى غالبية البلاد. وبحسب وسائل إعلام محلية، يفترض تمديد الإجراءات حتى نهاية أيلول/سبتمبر.

وأجازت اليابان لقاحات فايزر/بايونتيك وموديرنا وأسترازينيكا مع اقتصار هذا الأخير على الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 40 عاما.

ماك/الح/اا

© 1994-2021 Agence France-Presse

الصحة النفسية الحكومة اليابانية الصحة فرانس برس كورونا