الحكومة اليابانية تبدأ توزيع الكمامات الطبية على المدارس والمواطنين في البلاد

مجتمع

ردا على انتشار وباء فيروس كورونا الجديد، ستوزع الحكومة اليابانية كمامات من القماش قابلة لإعادة الاستخدام على المدارس الابتدائية، الإعدادية، والثانوية والمنازل في جميع أنحاء البلاد، وسيتم تسليم الكمامات إلى المدارس ابتداء من اليوم 13 أبريل/نيسان.

وكرد فعل من الحكومة اليابانية على نقص الكمامات، ستوزع الحكومة كمامة واحدة من القماش قابلة لإعادة الاستخدام على المدارس الابتدائية، والإعدادية، المدارس الثانوية، مدارس ذوي الاحتياجات الخاصة، والمعلمين والموظفين في جميع أنحاء البلاد في أبريل/نيسان وواحدة أخرى في مايو/ أيار.

سيتم تسليم حوالي 28 مليون كمامة بالتتابع، وستصل إلى المدارس في وقت مبكر من اليوم.

بالإضافة إلى المدارس، سيتم توزيع كمامتين من القماش على كل أسرة في جميع أنحاء البلاد، ويتم النظر في توزيع إضافي على الأسر التي تعاني من نقص.

من ناحية أخرى، كإجراء خاص حتى انتهاء انتشار العدوى، سيتم السماح بالتشخيص الطبي عبر الإنترنت حتى في الزيارة الأولى من اليوم.

حتى الآن، تقرر أن تكون الاستشارة الأولى استشارة وجهاً لوجه، ولكن من أجل الوقاية من العدوى، سيتم إجراء التشخيص الطبي عبر الإنترنت وفقًا لتقدير الطبيب.

تخطط وزارة الصحة والعمل والشؤون الاجتماعية تجميع أسماء المستشفيات التي يمكنها القيام بالتشخيص الطبي عبر الإنترنت لكل محافظة والإعلان عنها في المستقبل.

(النص الأصلي منشور باللغة اليابانية على موقع برايم أونلاين الإلكتروني لـ FNN بتاريخ 9 أبريل/ نيسان 2020)

https://www.fnn.jp

[كل الحقوق محفوظة لشبكة فوجي الإخبارية]

شينزو آبى الحكومة اليابانية أخبار فوجي