الحكومة اليابانية تتجه إلى تعزيز دعم النساء الحوامل عن طريق الزيارات المنزلية

مجتمع

بدأت الحكومة اليابانية السعي لتعزيز الدعم المقدم للنساء الحوامل، من خلال تعديل قانون الرعاية الاجتماعية للأطفال بواسطة البرلمان.

وتهدف الحكومة من خلال هذا التعديل، تعزيز الدعم المقدم إلى ”طائفة محددة من النساء الحوامل“، مثل تلك اللاتي يتوقع ”احتياجهن إلى الدعم في تربية الأطفال في فترة ما قبل الحمل وحتى بعد الحمل“ وممن لديهن ظروف أسرية معقدة. ويشرح مسؤلو الحكومة الأمر على أنه ”حماية للحياة من خلال الإلمام بالظروف المحيطة بالنساء الحوامل في مرحلة مبكرة وتقديم الدعم لهن“.

وتقوم تدابير الدعم الجديدة هذه بالأساس على قيام الهيئات الحكومية في المدن والقرى إرساء ”نشاط دعم من خلال زيارة الأسر التي تقوم بتربية الأطفال“، وتوفير خدمات داعمة من خلال زيارة النساء الحوامل ذوات الظروف الخاصة. ويقوم هذا النشاط بزيارة موظفي الدعم للمنازل وبخلاف المساعدة في أمور الطهي والتنظيف من الأعمال المنزلية، تقوم كذلك بتقديم الاستشارات المتعلقة باستقبال الأطفال وتربيتهم. ويقوموا بتصور الميزانية الضرورية للأطفال وتربيتهم التي يجري تغطيتها من أموال دعم الأطفال.

كما سيجري تأسيس ”نشاط دعم معيشة السيدات الحوامل“ من اللاتي تواجهن مصاعب أسرية منها على سبيل المثال، عدم وجود أهل يمكن الاعتماد عليهم، أو عدم امتلاك بيت للاستعداد للولادة. وهكذا يمكنهن الإقامة في مساكن تعدها الحكومات المحلية، والحصول على زيارات موظفي الدعم لتقديم الطعام والدعم في أمور الحياة اليومية. وكذلك المساعدة بتقديم الاستشارات والنصائح المتعلقة بتربية الأطفال، بالإضافة إلى التواصل والتنسيق مع منشآت الدعم الخاصة بمعيشة الأم والطفل بعد الولادة.

وتأتي التدابير في ظل تسارع التراجع في معدلات المواليد تحت وطأة جائحة كورونا حاليًا، ومن ناحية أخرى زيادة حالات تعذيب الأطفال. ويلفت ذلك الأنظار لمدى استطاعة هذه التعديلات في القوانين مواجهة هذه القضايا القائمة.

(النص الأصلي باللغة اليابانية على موقع برايم أونلاين الإلكتروني لـ FNN بتاريخ 21 فبراير/ شباط 2022. الترجمة من اليابانية. ترجمة وإعداد Nippon.com)

https://www.fnn.jp

[كل الحقوق محفوظة لشبكة فوجي الإخبارية]

المجتمع الياباني الحكومة اليابانية الزواج أخبار فوجي