إلقاء القبض على رجل يحمل مادة البارود بالقرب من السفارة الأمريكية في طوكيو

مجتمع

ألقت الشرطة اليابانية القبض يوم الثلاثاء على طالب جامعي يُزعم أنه حاول إلقاء البارود على السفارة الأمريكية في طوكيو.

تم القبض على شوغو كوياما، 26 عاما، من سكان مدينة سويتا بمحافظة أوساكا بغرب اليابان، فى الحال من قبل مكتب الأمن العام بشرطة العاصمة للاشتباه فى حيازته البارود فى انتهاك لقانون مراقبة المتفجرات.

وأوضحت مصادر التحقيق أن كوياما وضع حوالي 160 غرامًا من البارود في كوب مغلف بالقماش وحمله في جيبه أثناء تواجده في الشارع أمام السفارة، عندما أوقفه ضابط شرطة مناوب ولاحظ أنه يتصرف بشكل مريب.

أخبر كوياما الشرطة أنه تعلم كيفية صنع البارود عبر الإنترنت وأنه جاء إلى طوكيو لإلقائه على السفارة.

حتى الآن، لم تعثر الشرطة على أي صلة بين ما قام به وأي منظمة ولم تؤكد أنه صنع أي سلاح ناري.

يعتقد أن كوياما كان يصنع البارود في المنزل للاحتجاج على سياسات الولايات المتحدة والعلاقات اليابانية الأمريكية.

(نشر النص الأصلي باللغة اليابانية على موقع برايم أونلاين التابع لشركة فوجي الإخبارية في 20 سبتمبر/ أيلول 2022. ترجم وحرر بواسطة Nippon.com)

https://www.fnn.jp

كل الحقوق محفوظة لشبكة فوجي الإخبارية

العلاقات اليابانية الأمريكية المجتمع الياباني أخبار فوجي