غزلان مدينة نارار الشهيرة تتجمع على وقع نفير بوق فرنسي

سياحة وسفر

في صبيحة أحد الأيام الباردة في مدينة نارا، يستمتع الزوار بمشاهدة الغزلان التي تشتهر بها العاصمة القديمة، حيث يتجمع الكثير منها عند سماع أصوات البوق الفرنسي.

يُطلق على هذا الحدث الموسمي (Shikayose) (شيكايوسى)، أو ”النداء على الغزلان“. ووفقًا لمؤسسة محمية غزلان مدينة نارا، يعود تاريخ حدث (شيكايوسى) إلى أواخر القرن التاسع عشر، عندما تم إطلاق النفير من آلة البوق الموسيقية للاحتفال بالإنتهاء من إنشاء (”حديقة الغزلان“)، وهي المنشأة التي أُنشئت خصيصًا لحماية الغزلان التي تعيش في حديقة نارا.

 الغزلان التي تعيش في حديقة نارا تتجمع عند سماع الأصوات الصادرة من آلة البوق الفرنسي.
الغزلان التي تعيش في حديقة نارا تتجمع عند سماع الأصوات الصادرة من آلة البوق الفرنسي.

في حدود الساعة العاشرة من يوم الرابع من ديسمبر/ كانون الاول، يبدأ أحد الرجال بالنفخ في آلة البوق الفرنسي في منطقة مفتوحة من الحديقة، عندئذ يتجمع حوالي مائة من الغزلان استجابة للأصوات الصادرة. إضافة إلى بعض الحيوانات الصغيرة الأخرى التي تأتي راكضة على وقع نفير البوق. وقد قام الرجل بنثر بعض من المكسرات على الأرض ليستمتعوا بتناولها، ويقوم كذلك بعض من الزوار الحاضرين بتقديم (شيكا سنبيى)، وهو أحد أنواع المقرمشات التي أُعدت خصيصًا للغزلان.

وتتم إقامة حدث (شيكايوسى) صبيحة كل يوم من الساعة العاشرة صباحًا وحتى يوم الرابع عشر خلال شهر ديسمبر/ كانون الأول، باستثناء يوم الأحد الثامن من نفس الشهر، حيث تتم إقامة فاعليات سباق الماراثون في المنطقة.

 العازف على البوق الفرنسي ينثر المكسرات على الأرض، حيث الطعام المفضل للغزلان المتجمعة.
العازف على البوق الفرنسي ينثر المكسرات على الأرض، حيث الطعام المفضل للغزلان المتجمعة.

(النص الأصلي نُشر باللغة اليابانية على موقع (The Page) في الرابع من ديسمبر/ كانون الأول 2019، والترجمة من اللغة الإنكليزية. ترجمة وإعداد فريق عمل Nippon.com)

الفيديو من: THE PAGE

نارا سياحة غزلان thepage