اليابان قلقة من انخفاض تمثيلها في المنظمات الدولية

سياسة

يعبر المسؤولون الحكوميون اليابانيون عن شعور بالأزمة بسبب انخفاض حضور اليابان في المنظمات الدولية بعد انخفاض عدد المواطنين الذين يشغلون مناصب رفيعة في هذه الهيئات.

وقالت مصادر مطلعة إن الحكومة ستقوم، في جهد متوسط ​​إلى طويل الأجل، بتطوير استراتيجي للموارد البشرية التي يمكن أن تكون نشطة دوليا، بمبادرة من فريق الأمن الاقتصادي الذي تم إنشاؤه تحت أمانة الأمن القومي في أبريل/ نيسان. 

ومن المسؤولين اليابانيين الذين ترأسوا المنظمات الدولية، كويشيرو ماتسورا، الذي شغل منصب المدير العام لليونسكو في الفترة من 1999 إلى 2009، ويوكيا أمانو، الذي أصبح المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية في عام 2009 وتوفي في عام 2019 أثناء توليه منصبه، وكوجي سيكيميزو الذي شغل منصب الأمين العام للمنظمة البحرية الدولية من 2012 إلى 2016.

علاوة على ذلك، لعبت الراحلة ساداكو أوغاتا، المفوض السامي السابق للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، وياسوشي أكاشي، اللذين ساههما في بناء السلام في كمبوديا كممثلين للأمين العام للأمم المتحدة آنذاك، أدوارًا بارزة على الساحة الدولية.

ومع ذلك، لا يوجد حاليًا أي من المنظمات الخاصة الـ 15 التابعة للأمم المتحدة برئاسة مواطن ياباني.

(النص الأصلي باللغة الإنكليزية، جيجي برس)

الأمم المتحدة جيجي برس الحكومة اليابانية