المرشحون الثلاثة لزعامة الحزب الليبرالي الديمقراطي يؤيدون تعديل الدستور الياباني

سياسة

أبدى المرشحون الثلاثة في السباق لاختيار الزعيم القادم للحزب الليبرالي الديمقراطي الحاكم في اليابان والذي سيتم انتخابه لاحقًا كرئيس لوزراء اليابان موقفا إيجابيًا بشأن تعديل دستور البلاد.

في غضون ذلك، اختلف المرشحون الثلاثة حول ما إذا كانوا سيستمرون في انتهاج نفس سياسات الأمن القومي والاقتصادي لإدارة رئيس الوزراء المستقيل شينزو آبي.

بدأ الأمين العام السابق للحزب الليبرالي الديمقراطي شيغيرو إيشيبا، 63 عامًا، وكبير أمناء مجلس الوزراء سوغا يوشيهيدي، 71 عامًا، ورئيس مجلس أبحاث السياسة التابع للحزب الليبرالي الديمقراطي، كيشيدا فوميؤ، 63 عامًا، السباق رسميًا يوم الثلاثاء، عندما قدموا أوراق ترشيحهم وحضروا مناقشة مشتركة ومؤتمر صحفي .

قال إيشيبا إن الحزب الليبرالي الديمقراطي ”يجب أن يعود“ إلى مسودة تعديل الدستور لعام 2012، والتي صاغها أعضاء الحزب بمن فيهم هو. كما اقترح إضافة بند بشأن الأحزاب السياسية إلى الدستور من أجل جعل عمليات صنع القرار في الأحزاب وتدفقات أموالها أكثر شفافية.

وقال ”يتعين على حزبنا قيادة المناقشات والعمل على مراجعة الدستور في أقرب وقت ممكن“.

(النص الأصلي باللغة الإنكليزية، جيجي برس)

الدستور الحزب الليبرالي الديمقراطي جيجي برس الحكومة اليابانية