وجهات نظر ”تقاليد مذهلة“ مواكبة للحياة العصرية
الحقيبة المدرسية في اليابان فن راق ودقة متناهية
[31/08/2016] اقرأ أيضاًENGLISH | 日本語 | 简体字 | 繁體字 | FRANÇAIS | ESPAÑOL | Русский |

لأكثر من نصف قرن، تصنع شركة تسوتشيا يدويا حقائب ظهر خاصة بتلاميذ المدارس الابتدائية تتميز بجودتها العالية وقدرتها على التحمل لمدة ست سنوات دراسية، إضافة إلى تصميمها المريح والجذاب لإرضاء حاجات الآباء والأمهات الذين عادة ما يصعب إرضاءهم. ومع اكتسابها شعبية في دول العالم المختلفة، قمنا بزيارة ورشة عمل الشركة في طوكيو حيث ينهمك حرفيو الجلود على العمل للانتهاء من أحدث مجموعة حقائب والاستجابة إلى ذروة التسوق في منتصف فصل الصيف.

يبدو هذا المكان الواسع المضيء كصالة مدرسية مخصصة للألعاب الرياضية باستثناء تلك الصفوف التي تتكدس عليها بدقة حقائب الظهر بلونين لامعين وهما الأحمر والأسود. كما تتواجد فيه مجموعة من حرفيين متفانين يجمعون مهاراتهم لخلق شيء مفيد، أنيق، وغير قابل للتلف توعا ما وذلك لفئة من الأطفال ممن تتراوح أعمارهم بين خمسة وست سنوات. وهذا هو المكان الذي تستخدمه شركة Tsuchiya Bag لتجميع مجموعة جديدة من الحقائب التي يطلق عليها اليابانيون اسم “راندوسير” وهو مأخوذٌ من كلمة “رانسل” الهولندية التي تعنى حقيبة الظهر، طال انتظارها وهي حقائب مدرسية يابانية تُحمل على الظهر وأصبحت مؤخرا موضة عالمية في العديد من دول العالم.

يقول تسوتشيا كونيو الذي أسس الشركة التي تحمل اسمه منذ أكثر من نصف قرن، ”اذا أنتجنا عشرة حقائب راندوسير، فإننا نتوقع عشرة زبائن راضين تماما“. ورغم وصوله إلى سن الـ ٧٨ عاما، فإنّ تسوتشيا يتمتّع بمظهر شبابي يجعله يبدو أصغر من عمره حيث يرتدي نفس مئزر الجينز الذي يرتديه موظفو الشركة. ويضيف، ”لقد كانت مهمتي منذ البداية صناعة أرقى أنواع حقائب الـ راندوسير في اليابان. وعندما نصنع ٥٠٠ حقيبة، فإننا لن نتساهل حيال أيّ عيب. فواحدة من الحقائب تعتبر كل شيء بالنسبة للزبون“.

كلمات مفتاحية:
  • [31/08/2016]
مقالات ذات صلة
مقالات أخرى في هذا الموضوع
  • تدريب أبطال المستقبل: مقابلة مع مدرب السومو تاكاراغاوا كاتسوميإن إنجازات مصارعي السومو الأجانب المولودين في الخارج قد غيرت وجه الرياضة الوطنية اليابانية منذ أوائل التسعينيات. زرنا مستقر تاكاراجاوا في طوكيو لنكتشف ما الذي ستأتي به الحقبة القادمة.
  • مسرح الكابوكيزا الخامس: صرح يجمع بين عراقة الماضي وحداثة وإبداع الحاضر اليابانيفتح مسرح كابوكيزا الجديد في حي غينزا في طوكيو أبوابه للجمهور في أبريل/ نيسان 2013، يُعرف باسم "كابوكيزا الخامس" على طريقة ممثل الكابوكي. في هذا المقال، سنلقي نظرة على المسرح الجديد الرائع بتاريخه الطويل الذي يمتد إلى أكثر من 125 عامًا وتقاليده والمنشآت الحديثة التي تم إضافتها له مؤخرًا.
  • رحلة المثوى الأخير.. اليابان تتطلع إلى مراسم دفن مستقبليةلكل دولة طقوسها الخاصة في تشييع جنازات موتاها، وطريقة خاصة في دفنها. إذا تعمقنا في عادات وتقاليد، في هذا الموضوع نتعرف عن قرب على شكل جديد من أشكال عادات دفن الموتى في اليابان.
  • يوم في حياة مصارعي السوموتعد إسطبلات السومو هي أماكن إقامة مشتركة لمصارعي السومو يقيمون بها بينما يجدون في تدريباتهم. قمنا بزيارة إسطبل تاكاداغاوا الموجود في محطة كيوسومي شيراكاوا بطوكيو، وتابعنا التدريبات الصعبة التي تبدأ من الصباح الباكر، ومصارعي السومو أثناء استراحتهم بعد هذه التدريبات.
  • تاريخ مقاعد التدليك اليابانية"مقاعد التدليك" التي تقوم بتخفيف إرهاق الإنسان المعاصر المشغول. أصبحت شائعة في الوقت الحالي في البيوت، والفنادق، وصالات الرياضة والمنشآت الطبية. قمنا بإجراء حوار حول تاريخ تطورها والخواص الجديدة بها مع شركة "فوجي لأجهزة الطبية" (المقر الرئيسي: مدينة أوساكا حي تشوؤو) التي تحتل قمة هذا المجال حاليًا.

المقالات الأكثر تصفحا

وجهات نظر جميع المقالات

فيديوهات مختارة

أحدث المواضيع

バナーエリア2
  • مدونات محرري nippon.com
  • اليابان في خبر
  • اليابان في سطور
  • http://www.shorouknet.com/
  • 了解(日本語ーアラビア語辞典)