أشهر خمسة حيوانات في اليابان
[26/03/2015] اقرأ أيضاًENGLISH | 简体字 | 繁體字 | ESPAÑOL | Русский |

تمتاز اليابان باحتوائها على طيف واسع من الحياة البرية في مساحاتها الجغرافية الكبيرة، والتي تتراوح بين الدببة البنية والنسور ذات الذيل الأبيض في هوكّايدو إلى سرطان جوز الهند وثعابين الهابو في أوكيناوا. وتعتبر الثعالب وكلاب الراكون اليابانية (تانوكي) من الحيوانات التي اشتهرت في الأساطير بأنها حيوانات سحرية، بينما صنعت القرود التي تحب الاستحمام في ينابيع المياه الساخنة في محافظة ناغانو اسماً لنفسهاً مؤخراً. ولكن بعض أفراد الفصائل الحيوانية حققت شهرة بغض النظر عن أنواعها.

هاتشيكو Hachikō

اعتاد الكلب هاتشيكو مرافقة سيده ”أوينو هيديسابورو“ البروفيسور في قسم الزراعة بجامعة طوكيو الإمبراطورية إلى محطة القطار عند ذهابه إلى العمل، وحين كان البروفيسور يعود من عمله كان يجد هاتشيكو في انتظاره عند باب المحطة. واستمر هذا الحال حتى أتى ذلك اليوم الحزين الذي وقف فيه هاتشيكو منتظراً وصول صاحبه عند باب المحطة كعادته .. لكن البروفيسور لم يصل أبداً .. فقد توفى على أثر إصابته بجلطة دماغية أثناء العمل في ذلك اليوم الكئيب من عام ١٩٢٥. لكن من ذا الذي يستطيع إخبار كلب بموت صاحبه؟ .. وهكذا فإن هاتشيكو انتظر طويلاً .. واستمر كعادته .. ينتظر .. وينتظر .. وينتظر .. لا ليوم .. ولا لأسبوع.. ولا لشهر .. بل لتسعة أعوام كاملة !! ولذلك أصبح هذا الكلب الوفي الذي ينتمي إلى فصيلة أكيتا رمزاً للإخلاص والوفاء في اليابان. وبعد وفاة هاتشيكو أحيطت جثته بعناية واحترام فائقان وجرى تحنيطها وهي معروضة اليوم بالمتحف الوطني للعلوم في أوينو – طوكيو. وقد أقيم نصب تذكاري لهاتشيكو أمام محطة شيبويا تخليداً لوفائه العظيم. وهو حالياً مكان شائع لالتقاء الناس ببعضهم البعض.

تاما Tama

كانت إحدى محطات القطار في محافظة واكاياما تعاني من قلة عدد الزوار إليها، ولزيادة عدد الركاب فيها تم تعيين إحدى القطط الضالة واسمها ”تاما“ كمديرة جديدة للمحطة. واستحوذ تعيين القطة تاما في محطة كيشي في عام ٢٠٠٧ على اهتمام الناس ما أدى إلى زيادة عدد الركاب في المحطة حيث أصبحت مغناطيساً يجذب محبي القطط الذين تهافتوا بشغف على شراء الهدايا التذكارية المتعلقة بتاما. ولأن القطة تاما لا تستطيع الاستمرار بعملها إلى الأبد، تم إعداد القطة نيتاما كنائبة لها عندما بلغت القطة تاما ١٥ عاماً، حيث أخذت مكانها في تحمل مسؤوليات المحطة. (الصورة من حساب kumachiiعلى فليكر)

هاناكو Hanako

في عام ١٩٤٩ أصبحت هاناكو أول فيلة تدخل إلى اليابان بعد الحرب العالمية الثانية، وكانت تعيش في البداية في حديقة الحيوانات أوينو ومن ثم تم نقلها إلى حديقة الحيوانات في متنزه إينوكاشيرا في عام ١٩٥٤. ولدت هاناكو في تايلند عام ١٩٤٧ وتبلغ الآن من العمر ٦٨ عاما وهي أكبر فيلة معمرة في اليابان على الإطلاق ولا تزال تحظى بشعبية مذهلة بين اليابانيين. ونظرا لأنه لم يتبقى في فم هاناكو إلّا سنّا واحدا من أسنانها الأربعة، فهي تتناول وجبات طعام خاصة تكون سهلة البلع. (الصورة من حساب uniunitwins على فليكر).

هارو أورارا Haru Urara

بطاقة رهان خاسرة على هارو أورارا

سُجل أعلى حضور من الجماهير في مضمار سباق الخيول كوتشي في شيكوكو في مارس/آذار ٢٠١٤ حيث شاهدوا الفرس هارو أوراوا وهي تخسر سباقها الـ١٠٦ على التوالي. حتى أن الفارس تاكيه يوتاكا المتمرس كان غير قادر على تحقيق مركز أفضل من المركز الـ١٠ من أصل ١١ خيلا شاركت في السباق. وبسبب نتائجها الرديئة المتواصلة، أصبحت هذه الفرس نجمة بشكل غير متوقع بين الناس الذين كانوا يحييون فيها روحها ”التي لا تعرف الاستسلام“. وفي تطور طريف، اكتسبت بطاقات الرهان الخاسرة على الفرس هارو أورارا سمعة في أنها تحمي من حوادث المرور (فكلمة أتاراناي Ataranai لها معنيين، الأول هو ”أن الرهان خاسر“ والثاني هو ”عدم الاصطدام“ بأي شيء آخر). وقد تقاعدت هارو أورارا الآن وتعيش في محافظة تشيبا. (الصورة من Rinrin).

تاما تشان Tama-chan

يجب عدم الخلط بينه وبين القطة تاما (فوق)، فقد تم العثور على الفقمة ذات اللحية تاما تشان في تاماغاوا (نهر يمر بطوكيو) وتمت تسميته على اسم النهر. ولسبب ما، فقد سافر بعيدا إلى الجنوب للمناطق الأكثر برودة والتي تتواجد فيها الفقمات بشكل طبيعي. وقد أكسبه ظهوره غير المتوقع في هذه المنطقة شهرة كافية لأن يعتلي قائمة مسابقة كلمة ”العام“ في ٢٠٠٢. (الصورة من ويكيبيديا).

(المقالة الأصلية باللغة الإنكليزية بتاريخ ٧ مارس/آذار ٢٠١٥)

  • [26/03/2015]
مقالات ذات صلة
الأعمدة الأخرى

المقالات الأكثر تصفحا

مدونات المحررين جميع المقالات

فيديوهات مختارة

الكلمات الأكثر وروداً

バナーエリア2
  • كلمة رئيس التحرير
  • مدونات محرري nippon.com
  • اليابان في سطور
  • http://www.shorouknet.com/
  • 了解(日本語ーアラビア語辞典)