لماذا ينتحر الرجال في اليابان؟

تاكاهاشي يوشيتومو [نبذة عن الكاتب]

[28/04/2017] اقرأ أيضاًENGLISH | 日本語 | 简体字 | 繁體字 | FRANÇAIS | ESPAÑOL | Русский |

بالرغم من تراجع عدد اليابانيين الذين يقدمون على الانتحار فإن تلك المأساة لا تزال تطرح مشكلة اجتماعية خطيرة. يتطلع خبير الصحة النفسية في هذا المقال إلى التعرّف على العوامل الكامنة وراء معدل الانتحار المرتفع في اليابان، ويستكشف التدابير اللازمة للحد بشكل كبير من تلك الأرقام المرتفعة ذات الصفة المُزمنة.

منذ فترة طويلة كانت اليابان إحدى دول العالم التي تعاني من أعلى معدلات الانتحار. ووفقاً لإحصاءات وكالة الشرطة الوطنية، فقد ارتفع عدد اليابانيين الذين اختاروا إنهاء حياتهم بشكل ملحوظ منذ عام ١٩٩٨، بحيث وصل إلى أكثر من ٣٢ ألف شخص ومتجاوزاً بذلك المتوسط السنوي البالغ ٢٢ ألف حالة انتحار على مدى السنوات العشر السابقة. وظل معدل الانتحار يفوق ٣٠ ألف لأكثر من عقد من الزمان، حيث وصل إلى ذروته عام ٢٠٠٣ وبلغ ٣٤ ألف و٤٢٧ حالة قبل أن ينخفض بعدئذٍ إلى أقل من ٢٨ ألف عام ٢٠١٢. وعلى الرغم من أن الأرقام الآن تشير إلى منحنى آخذاً في الهبوط، إلا أن الانتحار يظل أحد الأسباب الرئيسية التي تؤدي للوفاة في البلاد.

وكان الانتحار أكثر حدة بين الرجال ممن هم في الأربعينات والخمسينات من العمر فقد ازدادت الأرقام لهذه الفئات في أعقاب انفجار الفقاعة الاقتصادية في اليابان أواخر التسعينات، وظلت مرتفعة خلال السنوات اللاحقة من فترة النمو الاقتصادي البطيء.

الصفحة التالية في ربيع العمر
كلمات مفتاحية:
  • [28/04/2017]

أستاذ بكلية الطب - قسم الطب النفسي للكوارث- في جامعة تسوكوبا ،. تخرج من كلية الدراسات العليا للعلوم الطبية بجامعة كانازاوا عام ١٩٧٩. تقلد مناصب في عِدَّة مؤسسات، بما فيها جامعة طوكيو للطب وطب الأسنان (TMDU) وجامعة ياماناشي الطبية ومعهد طوكيو للعلوم الطبية وكلية الدفاع الوطني الطبية. كما درس أيضا بجامعة كاليفورنيا - لوس أنجلوس- كباحث علمي في اطار برنامج فولبرايت. وهو يشغل منصبه الحالي منذ عام ٢٠١٢. من مؤلفاته ”جيساتسو نو كيكين: رينشوتيكي هيوكا تو كيكي كاينيو“ (مخاطر الانتحار: التدخل والتقييم السريري) و ”جيساتسو يوبو“ (منع الانتحار).

مقالات ذات صلة
أحدث المقالات
  • fila

    الافلام و الثقافة
    ما هو رايك بذلك الفيلم الذي يطرح فكرة بين المراهقين و يناسب الى حد ما عقيدة او فكرة سائدة عن مرحلة ما بعد الموت ان عدم وجود الرادع لدى الانسان من المجهول الذي بطبعنا نتخوف منه قد يجعل نتيجة اي فشل بكل بساطة هي الانتحار ما دام ذلك يعني الراحة للمرء و في حال توفر فكرة ان ما بعد الموت قد يكون حياة افضل في جسد اخر لهو خطا جسيم تداوله ضمن ثقافة ما …وحقيقة ان من يرون ان الحياة الاخرى هي نتيجة افعالنا اليوم ومحصلة امورنا من اجل تجاوز النقص في الحياة السابقة حتى يصل الانسان الى مفهوم الكمال الصحيح على ان كثرة الاخطاء او الانتحار تؤدي بنا الى العودة الى الجحيم الذي يتمثل في نقطة حياة اسوأ من التي نعيشها اليوم لذلك فان الخطا او الافلاس لا يعني نهاية السبل الا لمن كان ضيق الافق فبضع نقود في اليابان تساوي ثروة في افريقيا او منغوليا او جزر القمر…و العالم كله يستحق المغامرة كما ان الفرصة الذهبية في عالمنا هي غير معدومة وغير محدودة اذ يمكن ان تتولد بابسط الامور نتيجة ظروف الصدفة.. على ان الانتحار نتيجة الاوضاع الاقتصادية يعني محدودية فهم طبيعة الحياة حيث انتفاء الفرصة هنا لا يعني البتة نهايتها في منطقة اخرى بالنسبة للفرد اما بالنسبة للمجتمع فان الوازع الديني و الاخلاقي و كذلك الوسط الاجتماعي قد يولد مثل تلك الظروف اذا شابه اضطراب في ناحية ما تنتج خللا لدى الفرد الذي قد يكون تولد لديه الشعور بالرغبة في الانتحار ومع انتفاء هدف حقيقي من وراء الوجود يكون المرء لقمة سائغة في فم هذه الافكار المتوحشة لذلك يعتبر نظام المساعدة من طرف الوسط ضروري في حالة مثل هذه المبدا ان التمسك بالهدف في الحياة معناه التمسك بمسيرة خالدة تعني الاستمرار في اتجاه الكمال عبر حياة اخرى تكون اكثر نجاحا اذا ما افترضنا ان مجمل ما قد نجده يمثل تجربة نجني ثمارها الحقيقية في الحياة الاخرى و في خطاب الالحاد فان عدم التمسك بفرصتك الوحيدة التي منحت لك تعني انك ضيعت شيء لا يمكن باي حال تعويضه
    تبقى فقط وجهات نظر

    شكرا لصاحب المقال

المقالات الأكثر تصفحا

منوعات جميع المقالات

فيديوهات مختارة

أحدث المواضيع

バナーエリア2
  • مدونات محرري nippon.com
  • اليابان في خبر
  • اليابان في سطور
  • http://www.shorouknet.com/
  • 了解(日本語ーアラビア語辞典)