’’رحلات الحج‘‘ إلى مواقع الأنيمي الياباني تنعش السياحة !

ساكاي توهرو [نبذة عن الكاتب]

[25/09/2017] اقرأ أيضاًENGLISH | 日本語 | 简体字 | 繁體字 | FRANÇAIS | ESPAÑOL |

في أعقاب النجاح الهائل الذي حققه فيلم ’’اسمك!‘‘، شعر عشاق هذه الأنيمي بحماس كبير لزيارة الأماكن التي استوحيت منها مشاهد الفيلم. وهذا ما أدى إلى انتشار ظاهرة ’’رحلات الحج‘‘ إلى مواقع الأنيمي بين معظم عشاق الأنيمي. وتستفيد الكثير من المواقع الأخرى في أنحاء اليابان الآن من انتعاش السياحة في الأماكن التي استلهمت منها أنيمي حققت نجاحا كبيرا.

حقق فيلم ’’كيمي نو نا وا (اسمك!)‘‘ لمخرجه شينكاي ماكوتو نجاحا كبيرا في اليابان في أعقاب صدوره عام ٢٠١٦. وفي العام نفسه صدر أيضا فيلم ’’كوي نو كاتاتشي (صوت صامت)‘‘ لمخرجه يامادا ناؤكو وفيلم ’’كونو  سيكا ينو كاتاسومي ني (في هذا الركن من العالم)‘‘ لمخرجه كاتابوتشي سوناؤ، وقد حقق هذان الفلمان أيضا أداء قويا في شباك التذاكر. ومع حلول عام ٢٠١٧، حاز الفيلم ’’سودو آتو أونراين (فن السيف عبر الإنترنت)‘‘ بعد أول عرض سينمائي للفيلم على إطراء كبير منذ طرحه في ١٨ فبراير/شباط.

تمتد التأثيرات الناجمة عن سبر العالم المصور في هذه الأفلام لتشمل العالم الحقيقي أيضا. ويُطلق على الزيارات التي يقوم بها عشاق الأنيمي (الرسوم المتحركة) إلى مواقع استوحيت منها الأماكن التي تدور في رحابها قصص الأنيمي المفضلة لديهم اسم ’’سيئتشي جونريي (رحلات الحج)‘‘. وقد تحولت تلك الرحلات إلى ظاهرة اجتماعية في عام ٢٠١٦ لدرجة أن هذا المصطلح قد اختير من بين أشهر ١٠ كلمات مستخدمة في تلك السنة. ويقال إن هناك نحو ٥ آلاف موقع لمثل هذه الزيارات موزعة في أرجاء اليابان، من بينها نحو ٧٠٠ موقع تحظى بشهرة خاصة.

تزايد الطلب على أنيمي أكثر تعقيدا

أدى استخدام مشاهد من الحياة الواقعية كنماذج لرسم خلفيات الأنيمي إلى تعزيز منحى ’’رحلات الحج‘‘ إلى مواقع الأنيمي. وهذا بدوره هو نتاج تزايد الاهتمام بتفاصيل محتوى الأنيمي والإنتاج.

نمت حالة عشق اليابان للأنيمي في فترة ما بعد الحرب العالمية الثانية، ولكن في أحد الأوقات كانت الأنيمي تقتصر على الأطفال تقريبا. لكن ومنذ حوالي منتصف تسعينيات القرن العشرين، تنامى عدد الأفلام والمسلسلات التلفزيونية التي استهدفت بشكل أكبر جمهورا من المتفرجين في بداية تحولهم إلى مرحلة البلوغ. وخلال السنوات العشر الأولى من القرن الحادي والعشرين، كانت هناك طفرة مفاجئة في الأنيمي الموجهة للمشاهدين الكبار والتي تعرض في وقت متأخر من الليل، حيث كان يتم إنتاج أكثر من ١٥٠ مسلسل تلفزيوني سنويا. لكن وفي نفس الوقت، كان وعي المشاهدين ينضج أكثر، ما شكل ضغطا على صانعي الأنيمي لتقديم منتجات ليست هابطة أو منتجة على عجل.  وطالب المشاهدون بمزيد من التعقيد في جميع جوانب الأنيمي، بدءا من الشخصيات والقصة وانتهاء بالتوجه والنص والرسم. وفي ذلك الوقت، أدى هذا الطلب المتزايد إلى تركيز أكبر على الواقعية في الأعمال، التي اعتمدت بشكل أكبر على أماكن من واقع الحياة مرسومة بأمانة. وولِدت ’’رحلات الحج‘‘ إلى مواقع الأنيمي عندما أدرك المشاهدون أن بإمكانهم الآن زيارة الأماكن التي ظهرت في الأنيمي المفضلة لديهم.

الصفحة التالية اهتمام وسائل الإعلام
كلمات مفتاحية:
  • [25/09/2017]

أستاذ مشارك في منظمة دراسات المناهج الأساسية بجامعة كانازاوا غاكوئن. ولد عام ١٩٦٦. تخرج من جامعة واسيدا. حصل على درجة الماجستير في الحقوق من جامعة تايوان القومية. وبالإضافة إلى أبحاثه المتعلقة بالسياسات والاقتصادات والثقافة في آسيا، درس ساكاي مؤخرا ثقافة الأنيمي اليابانية وتأثيراتها. من أعماله ’’أنيمي غا تشيهو أو سوكوؤ!؟ سيئيتشي جونريي نو كييزاي كوكا أو كانغايرو (الأنيمي تحافظ على مناطق اليابان!؟ التأثير الاقتصادي ’’لرحلات الحج‘‘ إلى مواقع الأنيمي)

مقالات ذات صلة
أحدث المقالات

المقالات الأكثر تصفحا

منوعات جميع المقالات

فيديوهات مختارة

أحدث المواضيع

バナーエリア2
  • مدونات محرري nippon.com
  • اليابان في خبر
  • اليابان في سطور
  • http://www.shorouknet.com/
  • 了解(日本語ーアラビア語辞典)